إصابة 30 فلسطينياً أثناء تصديهم لاقتحام قوات الاحتلال جبل العرمة

مواجهات في جبل العرمة قرب نابلس أثناء تصدّي شبّان فلسطينيين لاقتحام قوات الاحتلال منطقة جبل العرمة جنوب نابلس. جنود الاحتلال اقتحموا المنطقة عقب قيام مئات من الشبان بالمرابطة والمبيت في الجبل ونصب العلم الفلسطيني عليه.

  • تصدي شبّان فلسطينيين لاقتحام قوات الاحتلال منطقة جبل العرمة جنوب نابلس (أ ف ب).

أصيب 30 فلسطينياً بالاختناق وبالرصاص المطاطي أثناء تصديهم لاقتحام قوات الاحتلال منطقة جبل العرمة جنوب نابلس، ومن بينهم فتى (16 عاماً) أصيب بالرصاص الحي في الظهر خلال المواجهات.

جنود الاحتلال اقتحموا المنطقة عقب قيام مئات من الشبان من بيتا والقرى المجاورة بالمرابطة والمبيت في الجبل ونصب العلم الفلسطيني عليه، بعد دعوات المستوطنين لاقتحامه.

وأشار رئيس بلدية بيتا إلى أن قوات الاحتلال أعلنت المنطقة منطقةً عسكريةً مغلقةً لأربع وعشرين ساعة.

وقال شهود عيان إن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت جبل "العرمة" قرب بلدة بيتا في محافظة نابلس، وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق اعتصام مندد بالاستيطان.

من جهتها، أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان لها، بأن طواقمها تعاملت مع 40 فلسطينياً أصيبوا خلال المواجهات الدائرة قرب بلدة بيتا، بينهم طفل (16 عاماً) أصيب بالرصاص الحي في الظهر.

وأوضح البيان أن الطواقم الطبية نقلت الطفل إلى المستشفى.

ومنذ منتصف الليل، اعتصم عشرات الفلسطينيين في جبل العرمة، عقب دعوات أطلقتها مجموعات من المستوطنين للتظاهر فيه والاستيلاء عليه لإقامة مستوطنة يهودية.