إسرائيل تبذل "جهوداً كبيرة جداً" للتقرّب من الإمارات

دراسة لمركز أبحاث الأمن القومي الإسرائيلي تتحدث عن إعجاب إسرائيل بالدور السياسي الذي تؤديه الإمارات إقليمياً.
الدراسة الإسرائيلية رأت أن تعزيز دور الإمارات جاء بعد تراجع الدول العربية المركزية في المنطقة
الدراسة الإسرائيلية رأت أن تعزيز دور الإمارات جاء بعد تراجع الدول العربية المركزية في المنطقة

خلصت دراسة جديدة لـ "مركز أبحاث الامن القومي" الإسرائيلي الذي يعتبر أهم المراكز الاستراتيجية في إسرائيل إلى أن الأخيرة معجبة "بالدور السياسي الذي تؤديه دولة الإمارات إقليمياً وتسعى للتقارب معها، لدرجة أنها تبذل جهوداً كبيرة جداً" لذلك.

الدراسة المفصلة ذكرت أن أهمية الدولة الخليجية في نظر إسرائيل ينبع من دور الإمارات الكبير "في مواجهة التحديات السياسية والاقتصادية والعسكرية التي نتجت عن الربيع العربي".

وأشارت الدراسة إلى أن الكثير من القوى في العالم العربي أصبحت تدرك أهمية دور الإمارات وتحاول أن تجنّدها لصالحها.

ووجدت الدراسة أن تعزيز دور الإمارات جاء بعد تراجع الدول العربية المركزية في المنطقة، وتركز الإمارات جهودها في محاولة تصفية التهديدات الإقليمية وإظهار قوتها في مناطق بعيدة عن حدودها، وأظهرت الدراسة محاولة الإمارات تعزيز قوتها وحضورها العسكري إقليمياً.

وذكرت الدراسة أن الإمارات قمعت بنجاح مظاهر الاحتجاج على الحكم في الداخل بعد انطلاق الربيع العربي والتي ظهرت في مواقع التواصل الاجتماعي، واتهمت الإمارات عناصر مرتبطة مع جماعة الإخوان المسلمين بالمسؤولية عنها.

وبيّنت الدراسة أنه بالرغم من أن "الإمارات تنظر إلى إيران على أنها التهديد المركزي إلا أنها تحافظ من جهة أخرى على علاقات تجارية طبيعية معها" مشيرة إلى أن "الإمارات استغلت رفع العقوبات الاقتصادية عن طهران وعملت على تعزيز التبادل التجاري معها".