العبادي يشترط انسحاب تركيا من بعشيقة لتحسين العلاقات معها

رئيس الوزراء العراقي يقول إن هناك انهياراً كبيراً يشهده تنظيم داعش في مدينة الموصل، مؤكداً أن الجريمة المنظمة وإرهاب داعش يمثلان خطراً واحداً يهدد المجتمع.
العبادي: نحن لانريد تصفير العلاقات مع الدول المحاورة بل نسعى إلى تطويرها
العبادي: نحن لانريد تصفير العلاقات مع الدول المحاورة بل نسعى إلى تطويرها
وجّه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي رسالة إلى أهل الموصل الثلاثاء، قائلاً إن "تفجير داعش لجسور المدينة لن يمنعنا من تحريرها"، مؤكداً أن هناك انهياراً كبيراً يشهده تنظيم داعش في مدينة الموصل.
وأكّد العبادي أنّ عملية تحرير قضاء الحويجة ستنطلق قريباً في ظل الانهيار الكبير في صفوف داعش.

العبادي أشار إلى أن داعش يحاول تعويض هزائمه في الموصل باستهداف المدنيين عبر التفجيرات الأخيرة، مضيفاً أن نسبة الخطر في سدّ الموصل ضئيلة جداً وليس كما يصورها البعض.

وقال العبادي إنه أبلغ نظيره التركي، بن علي يلدريم، بأن علاقة بغداد وأنقرة لن تتقدم دون سحب القوات التركية من الأراضي العراقية.

"نحن لانريد تصفير العلاقات مع الدول المجاورة بل نسعى إلى تطويرها ونقلها إلى مستويات متقدمة"، بحسب العبادي الذي أشار إلى أنّ الجريمة المنظّمة وإرهاب داعش يمثلان خطراً واحداً يهدد المجتمع.


وأوضح رئيس الوزراء العراقي أن عدد النازحين بسبب الحرب أقل من المتوقع ولدينا الإمكانات لاستقبال المزيد منهم.