المرزوقي للميادين: التونسيون لن يعيدوا القيد الذي كسروه

الرئيس التونسي المرشح للدورة الثانية للانتخابات الرئاسية المنصف المرزوقي يقول عبر الميادين إن قوته تكمن في أن غالبية الشباب والطبقات تريد دعمه، معتبراً أن الانتخابات المقبلة ستحدد هوية الرئيس إن كان ديمقراطياً حقوقياً أو رئيساً يعيد النظام السابق.

  • المرزوقي يقول إن الفارق بينه وبين السبسي لم يكن كبيراً رغم وقوف جزء من الإعلام ضده
    المرزوقي يقول إن الفارق بينه وبين السبسي لم يكن كبيراً رغم وقوف جزء من الإعلام ضده
كشف المرشح للدورة الثانية للانتخابات الرئاسية في تونس المنصف المرزوقي أنه بالرغم من أن جزءاً كبيراً من الإعلام كان بيد الثورة المضادة، وأن هناك آليات رهيبة اشتغلت ضده منذ توليه منصب الرئاسة، إلا أن الفارق بينه وبين منافسه في الجولة الأولى من الانتخابات لم يكن كبيراً. وأوضح المرزوقي أن قوته تكمن في أن غالبية الشباب وكل الطبقات تريد أن تدعمه.

المرزوقي قال إن الانتخابات المقبلة ستحدد هوية الرئيس التونسي إن كان ديمقراطياً حقوقياً يواصل أهداف الثورة أم رئيساً يعيد النظام السابق. ورأى أن التونسيين لن يعيدوا من جديد القيد الذي كسروه.

وكانت أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية أن الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية بين المرشحين الباجي قايد السبسي والمنصف المرزوقي، ستجري يوم الأحد في الحادي والعشرين من كانون الأول/ ديسمبر الحالي على أن يبدأ الاقتراع بالدوائر الانتخابية في الخارج يوم التاسع عشر من الشهر نفسه.