جابر: عمليات الجيش اللبناني في عرسال عمليات نوعية ونظيفة

العميد الركن هشام جابر رئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات يؤكد أن عمليات الجيش اللبناني في عرسال عمليات استباقية ضرورية ونظيفة، ويحثّ مجلس الوزراء اللبناني على اتخاذ قرار سياسي بموافقة دولية لتأمين الغطاء السياسي لعمليات الجيش اللبناني ضد الإرهابيين في عرسال.
جابر: من الضروري القيام بعمليات استباقية
_1lMWVT3W6c
قال العميد ركن هشام جابر رئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات في حوار أونلاين لـ الميادين نت إن "العملية العسكرية في جرود عرسال ضد الإرهابيين ستكون صعبة جداً"، مضيفاً أنه " من الضروري القيام بعمليات عسكرية استباقية".
وأوضح جابر أن "من أهم شروط نجاح العملية العسكرية في عرسال هي التنسيق والتعاون مع السلطات السورية، بالإضافة إلى التنسيق والتعاون مع حزب الله الذي سيكون قوة مساندة للجيش اللبناني لسد الثغرات في حال انطلاق هذه العملية".

وإذّ حذر جابر من حساسية وضع المخيمات في عرسال، حيث أن "أكثر من 50% من الإرهابيين الموجودين في عرسال، عائلاتهم تقيم في المخيمات"،أشار إلى أن "على الجيش اللبناني فصل العملية العسكرية عن المخيم وإلا تحوّلت المخيمات إلى شوكة في خاصرة العملية العسكرية".

وأكد رئيس مركز الشرق الأوسط للدراسات أن "الجيش اللبناني قام مؤخراً بعملية نوعية ونظيفة، كما استطاع التصدي للمجموعات المسلحة طول السنوات الماضية"، مضيفاً أن "للجيش اللبناني غطاءٌ قانوني، فهو مكلّف رسمياً, لكن بالنسبة للغطاء السياسي فيجب أن يأخذ مجلس الوزراء قراراً سياسياً مع موافقة دولية كي لا تتعثر العملية العسكرية".