بعد 3 سنوات على المجزرة.. العثور على مقبرة جماعية جديدة لضحايا "سبايكر"

دائرة الطب العدلي العراقي تعلن عن اكتشاف مقبرة جماعية جديدة لضحايا مجزرة سبايكر التي نفذها تنظيم داعش الإرهابي في 12 حزيران يونيو 2014 في مدينة تكريت العراقية. فيما قوات اللواء 28 في الحشد الشعبي تسقط طائرة مسيرة على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا.
قوات اللواء 28 في الحشد الشعبي تسقط طائرة مسيرة على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا
قوات اللواء 28 في الحشد الشعبي تسقط طائرة مسيرة على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا
أعلنت دائرة الطب العدلي في العراق عن اكتشاف مقبرة جماعية جديدة لضحايا مجزرة سبايكر في منطقة القصور الرئاسية في مدينة تكريت العراقية والتي نفذها تنظيم داعش الإرهابي في 12 حزيران يونيو 2014، وقالت إنه تم انتشال جثامين 827 شهيداً من 14 موقعاً.

وقال مدير عام الدائرة الدكتور زيد علي عباس في بيان صحفي إن "تلك الرفات سُلِّم منها 527 إلى ذويهم فيما تستمر دائرة الطب العدلي بإجراء المطابقات الخاصة بالحمض النووي لبقية الجثث"، مؤكداً أن عمليات البحث ما تزال جارية للعثور على بقية المقابر.

وأضاف عباس أن "الفريق المشترك عثر على مقبرة جماعية أخرى داخل مجمع القصور الرئاسية، وسيتم العمل عليها تباعاً، ليصبح عدد المقابر الجماعية المكتشفة 15 مقبرة ضمن حدود المنطقة"، مشيراً إلى أن غالبية الضحايا كانوا طلاب قاعدة سبايكر الجوية.


وتابع مدير عام الدائرة قائلاً إنه "سيتم نشر القوائم الخاصة بمطابقة جثامين مجزرة سبايكر مع ذويهم حال إكتمال الفحوصات المخبرية".

يذكر أن مجزرة سبايكر هي مجزرة جرت بعد أسر طلاب القوة الجوية لقاعدة سبايكر في 12 حزيران/ يونيو 2014. 
 

العثور على مقبرة جماعية لضحايا سبايكر في تكريت

العثور على مقبرة جماعية جديدة لضحايا سبايكر في تكريت
العثور على مقبرة جماعية جديدة لضحايا سبايكر في تكريت
على الصعيد الميداني، أسقطت قوات اللواء 28 في "الحشد الشعبي" الإثنين طائرة مسيرة في تل صفوك على الشريط الحدودي بين العراق وسوريا، وفقاً لإعلام "الحشد الشعبي". 

كما قال موفد إعلام  "الحشد الشعبي" إن "عناصر اللواء 33 في الحشد الشعبي اشتبكوا مع عناصر داعش جنوب غرب صحراء نينوى، وأسفرت الاشتباكات عن مقتل عدد من عناصره فضلاً عن تدمير آلياته".

ودمرت قوات اللواء 11 في  "الحشد الشعبي" ستة آليات خلال اشتباكها مع داعش شمال قضاء الحضر.