حاجي زاده: لن نسمح بتفتيش مراكزنا العسكرية وما كشفناه هو جزء قليل من قوتنا الصاروخية

العميد علي حاجي زاده قائد القوات الجو فضائية الصاروخية الإيرانية للحرس الثوري يقول إن بلاده لن تسمح للغرب بتفتيش مراكزها العسكرية، ويضيف أن ما كشفته إيران حتى الآن من قوتها الصاروخية هو الجزء القليل من هذه القوة.

حاجي زاده: الصهاينة والأنظمة الرجعية  أدركوا ما هي خطوطنا الحمر وسنصمد ولن نتراجع عنها
قال العميد أمير علي حاجي زاده قائد القوات الجو فضائية الصاروخية الإيرانية للحرس الثوري إن بلاده لن تسمح للغرب بتفتيش مراكزها العسكرية، مضيفاً "ما كشفناه حتى الآن من قوتنا الصاروخية هو الجزء القليل من هذه القوة".

 

وأكد حاجي زاده على دعم الحكومة في مواجهتها لأطماع "الأعداء" لا سيما أميركا التي أشار إلى أنها "يجب دفعها إلى التراجع عن مواقفها".

 

قائد القوات الجو فضائية الصاروخية الإيرانية قال إن "الصهاينة والأنظمة الرجعية في المنطقة أدركوا ما هي خطوطنا الحمر"، وأكد صمود بلاده وعدم التراجع عنها، مشيراً إلى أنهم يسعون عبر "حيل" كالعقوبات والضغوط والحرب النفسية، نزع سلاح إيران ويعتزمون تطبيق النموذج الليبي فيها، وأكد أن طهران لن تسمح لهم بذلك أبداً.


وكان مستشار المرشد الأعلى للشؤون الدولية الإيراني علي أكبر ولايتي قال في حديث صحفي السبت الماضي رداً على سؤال يتعلق بالموقف الإيراني من طلب أميركي لتفتيش منشآت عسكرية إيرانية "لن نسمح للأميركيين بأي حال من الأحوال بدخول منشآتنا العسكرية".


وترفض طهران تفتيش منشآتها العسكرية بالمطلق وتعده انتهاكاً لسيادتها. وحَسمُ الخلاف حول هذه المسألة قد يفتح الباب على مصراعيه أمام مجموعة حلول مقترحة تطال معظم عُقد مفاوضات الملف الإيراني.


وكان مصدر رسمي إيراني نفى للميادين الخبر الذي أوردته وكالة "أسوشيتد برس" نقلاً عن مسؤولين أميركيين بأن إدارة ترامب طالبت بتفقد منشآت عسكرية في إيران بغية اختبار مدى التزامها بتطبيق الاتفاق النووي.


وكانت موسكو أكدت في وقت سابق أنّه لا يجوز تفتيش المنشآت العسكرية الإيرانية كافة لأن ذلك "يمسّ أمن إيران".