حكومة تيريزا ماي تنال الثقة في البرلمان البريطاني

حكومة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تنال ثقة مجلس العموم بعد أن حازت على دعم حزب يميني في إيرلندا الشمالية، وذلك بأغلبية برلمانية ضئيلة وبفارق 14 صوتاً.

زعيم حزب العمال أعرب قبل التصويت عن استعداده لتشكيل حكومة إذا لم تحصل ماي على الثقة (أ ف ب)
زعيم حزب العمال أعرب قبل التصويت عن استعداده لتشكيل حكومة إذا لم تحصل ماي على الثقة (أ ف ب)

نالت الحكومة المحافظة برئاسة تيريزا ماي ثقة البرلمان البريطاني، بدعم من الحزب الاتحادي الديمقراطي اليميني في إيرلندا الشمالية.

وحصلت حكومة ماي على 323 صوتاً مقابل 309 رفضوا منحها الثقة.

وبذلك تجاوزت ماي أول اختبار كبير لسلطتها بعد الانتخابات التشريعية في الثامن من حزيران/يونيو، رغم أن تأييد برنامجها الحكومي أتى بأغلبية برلمانية ضئيلة، وذلك بالرغم من الاحتجاجات التي تواجهها حتى داخل معسكرها، للدعوات المطالبة باستقالتها منذ النتائج السيئة التي حققتها في الانتخابات.

واختصرت ماي زيارة لبرلين حيث كانت تشارك مع قادة آخرين في تحضيرات القمة المقبلة لمجموعة العشرين، للعودة إلى لندن والتمكن من المشاركة في التصويت.

ولم يعد حزب المحافظين يملك سوى 317 مقعداً من أصل 650 في مجلس العموم، لكنه اعتمد على أصوات النواب العشرة في الحزب الوحدوي في ايرلندا الشمالية لتفادي الأسوأ.

وابرمت ماي الاثنين الاتفاق المثير للجدل مع الحزب الايرلندي الشمالي لقاء تمويل إضافي بقيمة مليار جنيه استرليني.

وكان زعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربن أعرب قبل التصويت عن استعداده لتشكيل حكومة إذا لم تحصل ماي على ثقة المجلس، بعد أن بات لديه 262 مقعداً.