خامنئي يشدد على الاقتراع: لمن تختارونه

المرشد الإيراني السيّد علي خامنئي يقول إن الانتخابات توفر الأمن القومي للبلاد وإن الأجواء الإنتخابية في ايران بدأت تسخن وهذا "جيد ومطلوب"، ويشير إلى أن الحضور الشعبي هو الذي أزاح شبح الحرب.

خامنئي: العدو يخشى الشعب الإيراني
قال المرشد الإيراني السيّد علي خامنئي إن الإنتخابات توفر الأمن القومي للبلاد وإن الأجواء الانتخابية في ايران بدأت تسخن وهذا "جيّد ومطلوب"، مشيراً إلى أن الحضور الشعبي هو الذي أزاح شبح الحرب عن البلاد وليس المسؤولين والمشاركة الشعبية هي التي توفر أمن البلاد.

 

ولفت خامنئي خلال استقباله حشوداً من العمّال بمناسبة يوم العمال العالمي إلى أن "البعض يدعي أنه بعد توليه المسؤوليات تمكّن من إزاحة شبح الحرب عن البلاد لكن هذا كلام غير دقيق وما أزاح شبح الحرب وأبعد الأعداء طوال السنوات المتمادية المشاركة الشعبية.

كما اعتبر أن "الأعداء الوقحين" يجتنبون أي تحرّك ضد ايران بسبب الحضور الشعبي وخوفهم من الشعب، مضيفاً أن وجود هوة بين الشعب والنظام وعدم وجود مشاركة شعبية هو ما يدفع العدو للقيام بأي شيء".

وتابع قائلاً أن "المشاركة الشعبية حاسمة في ايران"، داعياً المواطنين إلى "عدم الإدلاء بأصواتهم كيفما اتفق وإنما بعد التفكير والتدقيق".

وأكّد خامنئي في خطابه أن العدو يخشى الشعب الإيراني "وهذا ليس تحليل و إنما حقيقة"، معتبراً أن على كل من يحب ايران وأمنها أن يشارك في الإنتخابات.

 

وفي وقت أشار فيه إلى أن على المرشحين أن تكون نواياهم صافية وليست بهدف الوصول للسلطة وعليهم الإهتمام بالطبقات الضعيفة والعمل بثورية وجهادية لتحسين أوضاع البلاد"، أكد أنه "على جميع الجهات المشرفة على الإنتخابات من وزارة الداخلية إلى مجلس صيانة الدستور إلى هيئة الإذاعة والتلفزيون حفظ "أمانة" المشاركة الشعبية وأصوات الشعب.