لافروف لبريطانيا: أوضحوا استنتاجاتكم حول خان شيخون

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يقول إن موسكو لن تسمح بوقف جهود التسوية السياسية في سوريا، آملاً عقد جولة جديدة من محادثات جنيف حول الأزمة السورية فور انتهاء محادثات أستانة، كما أكد أن روسيا ستركز على تصريحات ترامب حول العمل مع موسكو وتحسين العلاقة بها.

لافروف: موسكو لن تسمح بوقف جهود التسوية السياسية في سوريا
لافروف: موسكو لن تسمح بوقف جهود التسوية السياسية في سوريا

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن بلاده تأمل عقد جولة جديدة من محادثات جنيف حول الأزمة السورية فور انتهاء محادثات أستانة، مؤكداً أن موسكو لن تسمح بوقف جهود التسوية السياسية في سوريا.

وتأتي تصريحات لافروف عقب كشف نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف عن اجتماع ثلاثي يجري التخطيط له بين ممثلي موسكو وواشنطن والأمم المتحدة الأسبوع المقبل في جنيف يبحث الأزمة السورية.

كما طالب لافروف بأن توضح لندن استنتاجات الخبراء البريطانيين التي قدّمت أخيراً حول الحادثة الكيميائية التي حصلت في سوريا أخيراً.
وحول العدوان الأميركي الأخير على سوريا، قال لافروف إن الضربة الأميركية أعاقت عملية البحث عن حلول سياسية سلمية. 
 

لافروف في مؤتمر صحفي مع نظيره السنغالي أشار إلى أن روسيا ستركّز على تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب حول العمل مع روسيا وتحسين العلاقة معها، وليس على تصريحات مساعديه، كما تأمل بأن تتبع الولايات المتحدة الخط الذي أعلن عنه ترامب مراراً خلال حملته الانتخابية.
 

وحول توتر العلاقات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، أمل وزير الخارجية الروسي في امتناع واشنطن عن القيام بأعمال أحادية الجانب ضد يونغ يانغ كما جرى في سوريا، مشيراً إلى أنّ عدم قبول موسكو بالتصرفات النووية المغامرة لبيونغ يانغ، لا يعني أن الرد ممكن أن يكون مخالفاً للقانون الدولي.


وأكد الوزير الروسي أن تصريحات مايكل بينس نائب الرئيس الأمريكي، الذي تحدث عن انتهاء مرحلة "الصبر الاستراتيجي الأمريكي" بشأن بيونغ يانغ، في حال اعتبارها تهديداً ضد كوريا الشمالية، تمثل بالطبع "طريقاً خطراً جداً".