الحكومة الفرنسية تحذر من هجوم إرهابي

الحكومة الفرنسية تطلق تحذيراً من هجوم إرهابي بعد حادث اطلاق النار في كلية ببلدة غراسي جنوب البلاد وإصابة 8 أشخاص بجروح، يأتي ذلك بعد انفجار مغلّف مفخخ لدى فتحه في مقر صندوق النقد الدولي وسط باريس.

 الحكومة الفرنسية تطلق تحذيراً من هجوم إرهابي
الحكومة الفرنسية تطلق تحذيراً من هجوم إرهابي

أطلقت الحكومة الفرنسية تحذيراً من هجوم ارهابي بعد حادث إطلاق النار في كلية ببلدة غراسي الخميس. وكان سبق ذلك انفجار مغلف لدى فتحه في مقر صندوق النقد الدولي وسط باريس.

وتحدثت الشرطة الفرنسية عن إطلاق نار في كلية ببلدة غراسي جنوب فرنسا ووقوع إصابات، بعد دخول شخص مجهول إلى مدرسة توكفيل في البلدة، في حين أوضح مجلس البلدة أن إطلاق النار مرتبط "بخلاف بين طالبين"، لكن الشرطة لم تذكر عدد المصابين في الحادث.

وقال وزير الداخلية برنار كازنوف إن عدد الجرحى نتيجة الحادث بلغ 8 أشخاص. وكان اختصر زيارة له إلى منطقة لاسوم شمال البلاد بعد ابلاغه باطلاق النار وبانفجار الرسالة.

وذكرت وسائل إعلام فرنسية أنه جرى اعتقال طالب في الكلية مسلح ببندقية ومسدسين وقنابل وهو يبلغ نت العمر 17 عاماً، في حين تحدثت الشرطة عن هروب شخص آخر.

هذا وتقرر اغلاق كل مدارس المدينة التي تقع على بعد نحو 40 كيلومتراً من مدينة نيس، وفق السلطات المعنية.


وكان مصدر في الشرطة الفرنسية قال في وقت سابق إن مغلفاً انفجر لدى فتحه من قبل موظفة في مقر صندوق النقد الدولي وسط باريس ما أدى إلى اصابتها في وجهها بجروح بسيطة.

وأوضح المصدر أن العناصر الأولية للتحقيق أشارت إلى انفجار سهم ألعاب نارية في المغلف، مضيفة أنه تمّ إخلاء المكتب على سبيل الاحتياط.

وأعلنت مجموعة الفوضوية اليونانية "تآمر خلايا النار" مسؤوليتها عن إرسال طرد يحوي "خليطاً متفجراً" إلى وزارة المال الألمانية الأربعاء. لكن مصدر في الشرطة اليونانية قال لوكالة "فرانس برس" إن الشرطة تتحقق من صحة هذا الإعلان الذي وضع على موقع "اينديميديا" للإعلام البديل، لكنها لم تستبعد توّرط هذه المجموعة ولفتت إلى أنه"مرجّح".

وكان مصدر في الشرطة اليونانية ذكر أن الطرد الذي يحوي "خليطاً متفجّراً" وعثر عليه في وزارة المالية الألمانية، أٌُرسل من اليونان، مشيراً إلى أن وزير الداخلية اليوناني نيكوس توسكاس يتابع القضية بعد معلومات قدمّتها الشرطة الألمانية، ومؤكداً أن سلطات البلدين تتعاون في هذه المسألة.