البيت الأبيض يلوّح بإجراءات جديدة بشأن الهجرة

يتوقع أن يكشف الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن إجراءات جديدة بشأن الهجرة الاثنين، تحت شعار الحفاظ على أمن الأميركيين، و أحد كبار معاونيه يعلن بأن الرئيس لم يتعد سلطاته عبر قرار حظر السفر المثير للجدل.

ترامب يدرس قرارات جديدة بشأن الهجرة
ترامب يدرس قرارات جديدة بشأن الهجرة

 

يتوقع أن يكشف الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن إجراءات جديدة بشأن الهجرة الاثنين تحت شعار الحفاظ على أمن الأميركيين، فيما كرر أحد كبار معاونيه بأن الرئيس لم يتعد سلطاته عبر قرار حظر السفر المثير للجدل.

 

ومع تعليق محكمة استئناف فدرالية الحظر بشكل مؤقت بانتظار المزيد من المراجعة القانونية، قال مستشار الرئيس الأميركي ستيفن ميلر لشبكة "فوكس" الإخبارية "ندرس جميع الخيارات المتاحة".

 

ومن الخيارات المتاحة أمام البيت الأبيض حالياً، إما التقدم باستئناف عاجل أمام المحكمة العليا، وإما الدفاع عن القرار الرئاسي في المحاكم الابتدائية، وإما اصدار مرسوم جديد.

 

وقال ميلر   في حديث له على قناة "أن بي سي" التلفزيونية."نفكر بتحركات جديدة وإضافية لضمان عدم تحول الهجرة إلى وسيلة لإدخال أشخاص معادين لهذا البلد ولقيمه"، مضيفاً أن "القضاة استحوذوا على صلاحية تعود في الواقع للرئيس الأميركي".

 

وينص المرسوم الذي أصدره ترامب في 27 كانون الثاني/ يناير على منع دخول جميع اللاجئين إلى الولايات المتحدة، إضافة إلى المسافرين القادمين من سبع دول غالبية مواطنيها من المسلمين.

 

وستُطْرَح المسألة على الأغلب عندما يلتقي ترامب رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الإثنين، الذي غرّد على تويتربأن بلاده ترحب بـ"الذين يهربون من الإضطهاد والرعب والحرب"، تغريدةٌ جاءت بعد إعلان البيت الأبيض قرار الحظر.

 

وقال ميلر "بأمر من الرئيس، تم تنفيذ عمليات واسعة لمراقبة الهجرة بتشدد اكبر".

 

ودافع ترامب عن قراراته الأخيرة مغرداً على تويتر "الإجراءات الصارمة بحق المهاجرين السريين المجرمين ليست إلا تطبيقاً للوعود التي قطعتها خلال حملتي الانتخابية"، مضيفاً أنه "يتم إبعاد أفراد في عصابات ومهربي مخدرات وغيرهم".