الأسد: ننظر بإيجابية إلى تحسن العلاقات بين موسكو وأنقرة

الرئيس السوري بشار الأسد يشير إلى أنه ينظر بإيجابية إلى تحسّن العلاقات الروسية - التركية في الآونة الأخيرة متمنّياً أن تتمكن روسيا من إحداث تغييراتٍ في السياسة التركية.

الأسد: أمنيتنا الوحيدة في سوريا هي أن تتمكن روسيا من إحداث بعض التغييرات في السياسة التركية
الأسد: أمنيتنا الوحيدة في سوريا هي أن تتمكن روسيا من إحداث بعض التغييرات في السياسة التركية

أكّد الرئيس السوري بشار الأسد، في مقابلة مع صحيفة كومسومولسكايا برافدا الروسية، أن سوريا تنظر بإيجابية إلى تحسن العلاقات بين موسكو وأنقرة في الآونة الأخيرة.

ورداً على سؤال عما إذا كان يعتقد أن الرّوس يرتكبون خطأً بالوثوق بأردوغان مرة أخرى بعد خيانته وإسقاط الطائرة الروسية من قبل الأتراك قال الأسد: "في الواقع إني أنظر إلى هذه العلاقة بإيجابية، ومن خلال التقارب بين روسيا وتركيا فإن أمنيتنا الوحيدة نحن في سوريا هي أن تتمكّن روسيا من إحداث بعض التغييرات في السياسة التركية".


وحول عدم قيام "داعش" بتهديد إسرائيل، علّق الأسد قائلاً إنه ليس هناك تناقضاً بين إسرائيل وأي منظمة متطرّفة مثل "النصرة" أو "داعش".