كورالينكو: "النصرة" تحشد 6 ألاف مسلح لتطويق الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي

رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا يعلن أن جبهة النصرة تحشد نحو ستة ألاف مسلح في ريف حلب الجنوبي لتطويق الجيش السوري والسيطرة على المدينة. لافروف وكري يبحثان اقتراح موسكو تنفيذ عمليات مشتركة ضد المجموعات الارهابية.

كورالينكو: النصرة تتحضّر في الريف الشمالي للهجوم على بلدة نبّل
كورالينكو: النصرة تتحضّر في الريف الشمالي للهجوم على بلدة نبّل

أعلن رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا الفريق سيرغي كورالينكو أن جبهة النصرة تحشد نحو ستة ألاف مسلح في ريف حلب الجنوبي لتطويق الجيش السوري والسيطرة على المدينة، مشيراً إلى أنها تحضّر في الريف الشمالي لهجوم على بلدة نبّل.

كذلك أعلن كورالينكو عن هدنة لمدة اثنتين وسبعين ساعة اعتباراً من اليوم الثلاثاء في الغوطة الشرقية وداريا.

من جهتها حثّت وزارة الدفاع الروسية على وقف العمليات الهجومية والقصف والابتعاد عن المناطق الخاضعة لسيطرة النصرة التي ستستمر الطائرات الروسية في شنّ ضربات عليها.

وفي سياق آخر، بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظيره الأميركي جون كيري اقتراح موسكو تنفيذ عمليات مشتركة مع واشنطن ضد المجموعات الإرهابية التي لم تنضمّ للهدنة في سوريا.

وقالت الخارجية الروسية إنّ لافروف أشار إلى ضرورة وفاء واشنطن بوعدها بشأن فصل جماعات المعارضة السورية عن جبهة النصرة.

وأكدت الخارجية الأميركية أنّ واشنطن لا تبحث تنفيذ عمليات مشتركة مع الروس في سوريا، مشيرة إلى أنه إذا "استمر العنف في سوريا فربما نكون أمام انهيار كامل لاتفاق وقف الأعمال القتالية".