لبنان: توقيف خليّة تنتمي إلى جبهة النصرة

المديرية العامّة لأمن الدولة اللبنانية توقف الإثنين الماضي خلية تنتمي إلى تنظيم جبهة النصرة، ورئيس بلدية عرسال اللبنانية باسل الحجيري يعلن عن تسليم حزب اللّه الجرود التي تحررت من النصرة وداعش للجيش اللبناني.

  • الحجيري: حزب اللّه يسلم الجرود التي تحررت من النصرة وداعش للجيش اللبناني

 

أوقفت المديرية العامّة لأمن الدولة اللبنانية الإثنين الماضي، في منطقة بعلبك، خلية تنتمي إلى تنظيم جبهة النصرة (مجموعة البراء)، الذين كانوا قد شاركوا في القتال ضد الجيش اللبناني في عرسال عام 2014.

 

وتبيّن خلال التحقيق أنّ هذه المجموعة كانت قد استولت خلال تلك المعارك على أسلحة وآلية عسكرية وناقلة جند مجنزرة ومبالغ مالية بالإضافة لساعة يد تعود لأحد شهداء الجيش اللبناني والتي ضُبطت بحوزتهم.

 

وبناءً لإشارة القضاء المختص، تمّ تسليم الموقوفين مع المضبوطات لمديرية المخابرات في الجيش اللبناني.

 

 

رئيس بلدية عرسال: حزب الله سلّم الجرود إلى الجيش اللبناني

 

من جهة أخرى، أعلن رئيس بلدية عرسال اللبنانية باسل الحجيري عن تسليم حزب اللّه الجرود التي تحررت من النصرة وداعش للجيش اللبناني، موجهاً نداءاً لأهل بلدته يؤكد فيه إخلاء الحزب الجرود وتسليمها للجيش.

وكان مراسل الميادين قد أفاد في أب/ أغسطس الماضي عن انتهاء عملية إخلاء مسلحي جبهة النصرة من جرود بلدة عرسال، حيث بلغ عدد الحافلات التي أقلت المسلحين 116 حافلة بالإضافة إلى موكب الصليب الأحمر.