نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس يصل إلى محافظة كركوك

نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس يزور محافظة كركوك ويجتمع بقيادة محور الشمال للحشد هناك، وقائد منظمة بدر في الحشد هادي العامري يحذر من حتمية المواجهة العسكرية مع إقليم كردستان في حال عدم التمكّن من دفع مسعود برزاني للتراجع عن الاستفتاء من أجل استقلال الإقليم.

اجتمع المهندس بقيادة محور الشمال للحشد الشعبي في محافظة كركوك
اجتمع المهندس بقيادة محور الشمال للحشد الشعبي في محافظة كركوك

قام نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس بزيارة إلى محافظة كركوك الإثنين، حيث اجتمع بقيادة محور الشمال للحشد في المحافظة.

وبحسب إعلام قيادة الحشد الشعبي فإنّ المهندس وصل مقر قيادة محور الشمال للحشد في كركوك، وكان في استقباله قائد عمليات المحور أبو رضا النجار.

وأكّد مسؤول المحور الشمالي في الحشد الشعبي للميادين أنّ هدف زيارة قادة الحشد هو بحث موضوع المناطق التي يحتلها داعش عند خطوط التماس في الحويجة.

وذكر مراسل الميادين أنّ الزيارة تهدف إلى تعزيز الوجود الأمني لصدّ هجمات داعش.

ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لأرتال من الحشد الشعبي وهي تدخل محافظة كركوك.

وكان قائد منظمة بدر في الحشد الشعبي هادي العامري قد أكّد أن الاستفتاء في كركوك والمناطق المتنازع عليها خط أحمر، وأضاف "أبلغنا السفراء الأوروبيين أن المواجهة حتمية، وأنه لا يمكن تجنّب الحرب في حال عدم القدرة على منع مسعود برزاني من إجراء الاستفتاء".

 


قائد منظمة بدر في الحشد الشعبي أكّد أن الاستفتاء في كركوك والمناطق المتنازع عليها خط أحمر
قائد منظمة بدر في الحشد الشعبي أكّد أن الاستفتاء في كركوك والمناطق المتنازع عليها خط أحمر

ونقلت صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية قول قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني لمسؤول عراقي "حتى اللحظة كبحنا جماح الحشد الشعبي من الهجوم على إقليم كردستان لكن هذا لن يستمرّ للأبد".