لأول مرة منذ توليه الرئاسة.. ترامب يقوم بجولة آسيوية تشمل اليابان وكوريا الجنوبية

البيت الأبيض يقول إن الرئيس الأميركي سيتوجه إلى آسيا لأول مرة منذ توليه الرئاسة، ويشير إلى أن أن الجولة تشمل اليابان وكوريا الجنوبية والصين وفيتنام والفلبين.

سيصطحب ترامب زوجته ميلانيا في الجولة التي تستمر من الـ 3 وحتى الـ 14 من نوفمبر/تشرين الثاني
سيصطحب ترامب زوجته ميلانيا في الجولة التي تستمر من الـ 3 وحتى الـ 14 من نوفمبر/تشرين الثاني

أعلن البيت الأبيض أمس الجمعة أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيتوجه إلى آسيا في تشرين الثاني/ نوفمبر لأول مرة منذ توليه الرئاسة.

وأشار البيت الأبيض إلى أن الجولة تشمل اليابان وكوريا الجنوبية والصين وفيتنام والفلبين، ومن المتوقع أن تركّز على التهديد النووي لكوريا الشمالية.

وسيصطحب ترامب زوجته ميلانيا في الجولة التي ستستمر من الـ 3 وحتى الـ 14 من تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل.

وستشمل جولته حضور قمتين إقليميتين كبيرتين وهما منتدى التعاون الاقتصادي في آسيا والمحيط الهادي (ابك)في فيتنام ورابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان)في الفلبين.

وكانت هناك شكوك حتى الأيام القليلة الماضية بشأن حضور ترامب للقمة في مانيلا بعد أن قال مسؤولون إنه متردد في القيام بالزيارة حتى لا تبدو وكأنها مكافأة للرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي الذي أطلق عدة تصريحات مناهضة لأميركا.

وقال مسؤول أميركي إن زعماء آسيويين التقوا بترامب خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك الأسبوع الماضي ساعدوا على إقناعه بالحضور لإظهار التضامن مع حلفاء آسيويين أساسيين.

ورحّب دبلوماسي آسيوي بقرار ترامب زيارة مانيلا وقال "لأن هذا يؤكّد للمنطقة أن سياسة آسيا ليست مجرد سياسة تتعلق بكوريا الشمالية وإنمابجنوب شرق آسيا أيضاً".