الإعلام الحربي: البغدادي موجود في أحد جيوب البوكمال

الإعلام الحربي يكشف عن أنباء تفيد بوجود زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي في أحد جيوب مدينة البوكمال المحررة. يأتي ذلك بعد أول خطاب للبغدادي قبل شهر ونصف نفى فيه مقتله إثر تضارب المعلومات حول مقتله في غارة روسية على مدينة الرقة السورية.

الإعلام الحربي: البغدادي موجود في أحد جيوب البوكمال

كشف الإعلام الحربي عن أنباء تفيد بوجود زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي في أحد جيوب مدينة البوكمال المحررة. 

ولاحقاً قال التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لوكالة رويترز إنه ليس لديه أي معلومات يمكن إعلانها بشأن مكان البغدادي.

وكان الناطق العسكري باسم كتائب حزب الله في العراق جعفر الحسيني قد أكد للميادين في 28 تشرين الأول/ أكتوبر عن وجود معلومات حول حركة البغدادي لدى فصائل المقاومة العراقية في القائم. 

وتضاربت المعلومات حول إصابة البغدادي في غارة روسية على مدينة الرقة السورية، وبعد أن نشرت وزارة الدفاع الروسية صوراً جوية للمكان المستهدف ظهر زعيم داعش لاحقاً في شريط مصوّر ينفي مقتله

وقال البغدادي في خطاب صوتي له في 28/9/2017 إنّ "أميركا تفقد مكانتها كدولة وحيدة ترأس دول العالم، وأنّ الحكومة التركية تعيش مخاوف من تمدد الكرد على حدودها" وهو أوّل تسجيل صوتي له بعد تحرير الموصل وهزائم داعش في مناطق عراقية وسورية.

وبحسب البغدادي فإنّ عناصر داعش "صمدوا" على أرض الموصل و"لم يسلمّوها إلا على جماجمهم وأشلائهم بعد سنة من القتال"، مذكراً بمعارك داعش في سرت والرقة والرمادي وحماة بشكل خاص.

وكان رئيس خلية الصقور الأمنية العراقية أبو علي البصري كشف للميادين منتصف شهر تموز/ يوليو الماضي أنّ البغدادي لم يقتل وأنّه موجود منذ أشهر في إحدى القرى بمحيط مدينة الرقة السورية.