مجلس الشيوخ الأميركي يخفق في التوصل إلى اتفاق لإنهاء إغلاق الحكومة الفيدرالية

مجلس الشيوخ الأميركي يخفق في التوصل إلى اتفاق ويؤجّل التصويت على إنهاء إغلاق الحكومة الفيدرالية إلى ما بعد ظهر اليوم الإثنين. المتحدثة باسم البيت الأبيض تقول إن الرئيس دونالد ترامب تحدث هاتفياً مع عدد من قادة الكونغرس وأعضاء الحكومة وهو يطلع بشكل مستمر من موظفيه على آخر المستجدات المتعلقة عدد باغلاق الحكومة الفيدرالية وقضايا أخرى.

مجلس الشيوخ الاميركي يخفق في التوصل الى اتفاق ويؤجل التصويت على إنهاء إغلاق الحكومة الفيدرالية الى مساء اليوم
مجلس الشيوخ الاميركي يخفق في التوصل الى اتفاق ويؤجل التصويت على إنهاء إغلاق الحكومة الفيدرالية الى مساء اليوم

أخفق مجلس الشيوخ الأميركي في التوصل إلى اتفاق، وأجّل التصويت على إنهاء إغلاق الحكومة الفيدرالية إلى ما بعد ظهر اليوم الإثنين.

وقد عقد زعيما الحزبين الديمقراطي والجمهوري في مجلس الشيوخ اجتماعاً مغلقاً لبحث مقترح يقضي بالتصويت على ميزانية مؤقتة لتمويل الحكومة، مقابل الحصول على إلتزام من الجمهوريين لتمرير برنامج "داكا" والإغاثة في حالات الكوارث والإنفاق المحلي في الكونغرس.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض إن الرئيس دونالد ترامب تحدث هاتفياً مع عدد من قادة الكونغرس وأعضاء الحكومة وأنه يطلع بشكل مستمر من موظفيه على آخر المستجدات المتعلقة عدد بإغلاق الحكومة الفيدرالية وقضايا أخرى.

وأشارت المتحدثة في بيان لها إلى أن موقف الرئيس ثابت. وأكدت لن نبدأ المفاوضات بشأن وضع المهاجرين غير الشرعيين فيما الديمقراطيون يعلقون عمل الحكومة وقواتنا العسكرية كرهائن، مضيفة أنهم يواصلون العمل الجاد من أجل إعادة فتح الحكومة.

كما أوضحت المتحدثت أن كبير موظفي البيت الابيض جون كيلي تحدث مع رئيس مجلس النواب بول رايان وزعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل وأطلع ترامب على أهم التطورات المتعلقة باغلاق الحكومة.

بيان البيت الأبيض أشار إلى أن أن مدير الشؤون التشريعية مارك شورت تحدث مع عدد من أعضاء الكونغرس من الحزبين الجمهوري والديمقراطي وموظفيهم وأطلع ترامب بكل المستجدات.

وكان الرئيس الأميركي قد جدد انتقاداته لمعارضيه قبيل جلسة الكونغرس التي كانت مقررة لإنهاء خلاف بشأن الميزانية.

وكتب ترامب عبر "تويتر" قائلاً إن "الجمهوريين يحاربون من أجل الجيش والسلامة على الحدود فيما لا يريد الديموقراطيون إلا تدفق المهاجرين من دون قيود". وحثّ ترامب الجمهوريين على اللجوء إلى ما يعرف "بالخيار النووي" بالتصويت على ميزانية بعيدة الأمد. هذا الخيار يمكن بموجبه تغيير القواعد بتمرير الموازنة عبر غالبية 51 صوتاً للسماح بعودة المؤسسات الفدرالية إلى العمل.