ليبرمان: سنفعل أي شيء لمنع الإيرانيين من التمركز في سوريا

وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان يقول إن التمركز الإيراني في سوريا مصدر قلق لإسرائيل قائلاً إن "هناك أوضاعاً لا تترك لنا خياراً إلا العمل".

ليبرمان: لا نريد احتلال لبنان ولا إقامة مستوطنات يهودية في سوريا

هدد وزير الأمن الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان بأن "إسرائيل ستفعل أي شيء لمنع إيران من التمركز في سوريا"، مشيراً إلى أن ذلك "يشكل مصدر قلق كبير". وقال ليبرمان في مؤتمر السلطة المحلية في تل أبيب "لا نريد احتلال لبنان ولا إقامة مستوطنات يهودية في سوريا لكن يجب الفهم أنه أحياناً هناك أوضاع لا تترك لنا خياراً إلا للعمل". 
واستكمل ليبرمان في تصريحاته اليوم ما بدأه أمس الثلاثاء حيث توعّد بالرد على أي استفزاز وبمواصلة الدفاع عن مصالح إسرائيل الأمنية الحيوية. وفي أول موقف له بعد إسقاط الطائرة الحربية الإسرائيلية قال ليبرمان من مستوطنة كريات شمونة شمال فلسطين المحتلة "إن الوقت الآن ليس للنباح بل للعض وأن إسرائيل ستعض بقوة، على أمل ألا تضطر إلى القيام بذلك". 
وكانت الدفاعات الجوية السورية قد تصدّت لاعتداءين إسرائيلين السبت الماضي وأسقطت طائرة إسرائيلية من طراز "أف 16" وهي المرة الأولى التي تسقط فيها مقاتلة إسرائيلية منذ عام 1982.