45 شهيداً بتفجيرين استهدفا محيط القصر الرئاسي ومقر المخابرات بمقديشو

انفجاران يهزان وسط العاصمة الصومالية مقديشو، ومراسل الميادين يفيد بأنّ الانفجار الأول وقع بالقرب من مقر المخابرات الصومالية، فيما استهدف الثاني حاجزاً أمنياً بالقرب من القصر الرئاسي، وحصيلة الضحايا بلغت نحو 45 شهيداً وعشرات الجرحى.

انفجاران وسط العاصمة الصومالية مقديشو
انفجاران وسط العاصمة الصومالية مقديشو

قال مراسل الميادين إنّ حصيلة شهداء الهجمات الانتحارية التي شهدتها العاصمة الصومالية مقديشو مساء أمس الجمعة ارتفعت إلى نحو 45 شهيداً بحسب مصادر أمنية وطبية.

ونقل مراسلنا عن مسؤول في خدمة الطوارئ قوله إنّ نحو عشرات الأشخاص أصيبوا بجروح متفاوتة تم نقلهم إلى المستشفيات.

وفيما أعلنت السلطات الأمنية عن مقتل خمسة من المهاجمين الانتحارييين، قال متحدث باسم وزارة الأمن إن القوات الأمنية تمكنت من التصدي للمهاجمين الانتحاريين، مشيراً إلى أن المهاجمين كانوا يريدون تفجير مواقع شعبية غير أن قوات الأمن أحبطت مخططاتهم.
وأوضح المتحدث أنّ المهاجمين استخدموا ثلاث سيارات مفخخة في هجماتهم الإرهابية.

ونفّذ الانتحاريون تفجيرين مساء الجمعة وسط العاصمة، التفجير الأول وقع بالقرب من مقر المخابرات الصومالية في حي عبدالعزيز، شرق مقديشو، بينما استهدفت سيارة مفخخة حاجزاً أمنياً بالقرب من القصر الرئاسي في العاصمة.

ويأتي التفجيران بعد 3 أشهر من تفجير دموي أودى بحياة 400 شخص وإصابة نحو 300 آخرين.