قوات الحشد الشعبي تحبط هجوماً لداعش عند الحدود العراقية السورية

قوات الحشد الشعبي تحبط مخططاً لتنظيم "داعش" للهجوم على الأراضي العراقية إنطلاقاً من الأراضي السورية، وتستهدف تجمّعاً له داخلها.

  • قوات الحشد الشعبي تحبط هجوماً لداعش عند الحدود العراقية السورية

أحبطت قوات الحشد الشعبي، الجمعة، مخططا لتنظيم "داعش" للهجوم على الأراضي العراقية إنطلاقا من الأراضي السورية.

مدفعية الحشد الشعبي استهدفت تجمّعاً لتنظيم "داعش" داخل الأراضي السورية يضم نحو 15 عنصراً بالتنظيم الإرهابي بينهم انغماسيون وفق بيان الحشد.

العناصر كانت تخطط للهجوم قطعات الحشد الشعبي والقوات الأمنية في قاطع تل صفوك على الحدود العراقية السورية.  

وفي السياق، أكد آمر اللواء الثامن في الحشد الشعبي كاظم الجابري،مساء الجمعة، عزم قوات الحشد على ملاحقة الخلايا النائمة في قضاء الطارمية شمالي العاصمة بغداد وإعادة الأمن والاستقرار إليها.

وقال الجابري على هامش زيارته قاطع مسؤولية اللواء في الطارمية، إن "قوات الحشد الشعبي عازمة على تطهير منطقة الطارمية من بقايا المجرمين وإعادة الأمن والاستقرار لها وإبعاد خطر العصابات الإرهابية عنها".

وأضاف، أن "قوات الحشد ستستمر بملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة التي تستهدف المواطنين في جحورها السوداء"، مبيّناً أنه "اطلع خلال زيارته على المواضع الدفاعية واعمال التحصينات التي يقوم بها الجهد الهندسي التابع للواء".