مسلّحو "جيش الإسلام" يحرقون مقرّاتهم في دوما قبل إخراجهم منها

مراسل الميادين يفيد بقيام مسلّحي "جيش الإسلام" بحرق مقرّاتهم في مدينة دوما في الغوطة الشرقية لدمشق قبل إخراجهم منها.

ترجّح التوقعات خروج الحافلات التي ستقلّ مسلّحي "جيش الإسلام" خلال الساعات القليلة المقبلة
ترجّح التوقعات خروج الحافلات التي ستقلّ مسلّحي "جيش الإسلام" خلال الساعات القليلة المقبلة

أفاد مراسل الميادين بأن مسلّحي "جيش الإسلام" يحرقون مقرّاتهم في مدينة دوما في الغوطة الشرقية لدمشق قبل إخراجهم منها.

وأشار مراسلنا إلى أن عدداً من الحافلات ينتظر عند معبر الوافدين للدخول إلى دوما لنقل مسلّحي "جيش الإسلام" وعائلاتهم، فيما ترجّح التوقعات خروج الحافلات التي ستقلّ المسلّحين خلال الساعات القليلة المقبلة.

وكان قد تمّ تحرير كامل المختطفين من دوما حيث بلغ عددهم نحو 200 شخص، فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية بالمقابل خروج أكثر من 3600 مسلّحاً مع عائلاتهم من المدينة.

الرئيس السوري بشار الأسد كان قد استقبل أمس الثلاثاء عائلات المخطوفين التي لم تجد أبناءها من بين من تمّ تحريرهم من دوما، حيث أكّد الأسد "عدم تفريط الحكومة السورية بأي مفقود أو مخطوف والعمل على تحريرهم مهما كلّف الأمر".