المرشح للانتخابات البرلمانية زياد حواط للميادين: الانتخابات ثورة بيضاء

المرشح للإنتخابات البرلمانية اللبنانية عن دائرة كسروان – جبيل زياد حواط، يصف الإنتخابات النيابية بإنها "مواجهة بين فريقين، الأول أدار البلد خلال 13 سنة، وفريق يحمل الأمل للبنانيين، أي بين فريق خيّب الأمل وفريق يحمل الأمل". كلام حواط جاء خلال نشرة الإنتخابية/لبنان التي تبث يومياً عبر شاشة الميادين.

  • المرشح زياد حواط للميادين : الإنتخابات بين فريقين ، الأول خيّب الأمل والثاني سيعيده
    المرشح زياد حواط للميادين : الإنتخابات بين فريقين ، الأول خيّب الأمل والثاني سيعيده

قال المرشح عن دائرة كسروان - جبيل للانتخابات النيابية، ورئيس بلدية جبيل السابق زياد حواط، إنه ليس مرشحاً حزبياً للإنتخابات، ولكنه متحالف مع حزب "القوات اللبنانية" وسيكون ضمن كتلتها البرلمانية.

حواط أكد أن التحالفات الانتخابية إلتقت لإختياره على لائحة "التغيير الأكيد" التي تنافس لوائح عدة في الدائرة أبرزها لائحة مدعومة من "التيار الوطني الحر" وأخرى برئاسة النائب السابق فريد هيكل الخازن، إضافة إلى لائحة "التضامن الوطني" المدعومة من "حزب الله" وكذلك لوائح أخرى لــ "حزب الكتائب" والمجتمع المدني.

ووصف حواط علاقته مع "حزب الكتائب" بــ "الجيدة جداً ولكنها مع القوات أفضل"، آسفاً لــ "عدم إنضمام مرشحين منافسين".

وفي سياق آخر، وصف حواط الانتخابات بــ "الثورة البيضاء" وقال "الانتخابات هي ثورة على كل الذين أداروا البلد بشكل خاطىء وثورة على كل من ترك الشبان في بيوتهم من دون فرص عمل، وثورة على الذين لم يسمحوا للدولة ببسط سلطتها على الاراضي اللبنانية كافة"، وأشار إلى أن البلد "بحاجة لسيادة كاملة ولجيش لبناني يبسط سلطته في كل مكان". كما طالب السلطة بتأمين إجراء إنتخابات نزيهة.

رئيس بلدية جبيل السابق إتهم معظم الأجهزة (الأمنية) بممارسة الضغوط على الناخبين قائلاً "هناك ضغوط على المفاتيح الإنتخابية لتغيير بوصلة الإنتخابات لأنهم يعرفون أن مزاج الناس في مكان آخر"، مضيفاً "نحن نخوض الإنتخابات لبث روح الشباب والتغيير فيها"، ودعا الشباب إلى "إنتفاضة حقيقية وإلى الثورة البيضاء".

أما عن المواجهة الإنتخابية في 6 أيار /مايو المقبل فقال إنها "مواجهة بين فريقين الأول أدار البلد خلال 13 سنة، وفريق يحمل الأمل للبنانيين، أي بين فريق خيّب الأمل وفريق يحمل الأمل".

ووجه حواط إنتقادات لتكتل التغيير والإصلاح ولمن سماهم "حيتان المال"، ورأى أن العهد لجميع اللبنانيين، مكرراً أن التغيير الآتي "سيكون مزلزلاً".

من جهة ثانية حواط طالب الحكومة و"العهد" بالإبتعاد عن الصراع في سوريا. كما تطرق حواط إلى مكافحة الفساد والإستراتيجية الدفاعية داعياً لحصر السلاح بيد الدولة، مشيراً إلى أن "الدولة وحدها من تدافع وتحمي لبنان".

المرشح عن دائرة كسروان - جبيل دعا للتنسيق مع الأمم المتحدة وكذلك مع الحكومة السورية لإعادة النازحين السوريين إلى ديارهم.