الأسدي للميادين: ننطلق من باب التفاهم على البرامج

الناطق باسم تحالف الفتح أحمد الأسدي يقول للميادين إن مفوضية الانتخابات العراقية تعرضّت إلى ضغوطات كثيرة قبل وبعد إعلان نتائج الانتخابات، معتبراً أن "الوضع في العراق معقّد مع حملة التشكيك الكبيرة في العملية الانتخابية".

  • الأسدي : التحالفات لا تزال في بدايتها ونحن ننطلق من باب التفاهم على البرامج

 قال الناطق باسم تحالف الفتح أحمد الأسدي إن مفوضية الانتخابات العراقية تعرضّت إلى ضغوطات كثيرة قبل وبعد إعلان نتائج الانتخابات.

وفي مداخلة أجرتها معه الميادين ضمن المسائية قال الأسدي إن "التحالفات لا تزال في بدايتها ونحن ننطلق من باب التفاهم على البرامج"

وإذ أكد أنه "لا توجد أي تحالفات مع أي طرف وأن الموضوع لا يزال في حوارات أولية، كشف أنه "إلى الآن لم يعلن أي تحالف بين أي كتلتين في العراق".

الأسدي اعتبر أن  "الوضع في العراق معقّد مع حملة التشكيك الكبيرة في العملية الانتخابية، لكنه في الوقت نفسه رأى في" الحوار بين زعيم التيار الصدري في العراق السيد مقتدى الصدر والسيّد عمار الحكيم حراكاً إيجابياً لمصلحة العراق".

وكان الصدر أكدّ على أنه سيتم تشكيل حكومة أبوية، بينما أشار الحكيم إلى "أنّ "الحكمة" و"سائرون" سينطلقان للتباحث مع القوى الأخرى لتشكيل الحكومة".

.