الاتحاد الأوروبي يحذّر من الانسحاب من الاتفاق النووي .. والهند تدعو للعمل البنّاء مع طهران

المفوّضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني تعتبر أن انهيار الاتفاق النووي مع إيران سيعرّض أمن أوروبا والمنطقة للخطر وبيان حكومي هندي يدعو الدول الموقّعة على الاتفاق النووي للعمل بشكل بنّاء مع طهران بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق.

موغريني بعد اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي: في غياب الاتفاق أمن أوروبا والمنطقة سيكون على المحك
موغريني بعد اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي: في غياب الاتفاق أمن أوروبا والمنطقة سيكون على المحك

اعتبرت المفوّضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني أن انهيار الاتفاق النووي مع إيران سيعرّض أمن أوروبا والمنطقة للخطر.

وفي مؤتمر صحفي عقدته عقب اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد في بروكسل، قالت موغيريني "ناقشنا تدابير الحفاظ على الاتفاق النووي والتزاماتنا النووية مع إيران، وهذه أيضاً مصلحة أمنية لأوروبا، لأن في غياب الاتفاق أمن أوروبا والمنطقة سيكون على المحك".

وأضافت موغيريني أن أوروبا مهتمة بالحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران وترى أنه يمكن البناء عليه.

وإذ أشارت إلى أن "أوروبا تشارك الأميركيين مخاوفهم بشأن الصواريخ البالستية الإيرانية، شددت في الوقت نفسه على أن الحفاظ على الاتفاق النووي أفضل طريقة لمنع إيران من تطوير السلاح النووي.


الهندي تدعو للعمل بشكل بنّاء مع طهران بشأن الاتفاق النووي

وفي سياق متصل، قال بيان حكومي هندي إن الهند تريد من الدول الموقّعة على الاتفاق النووي العمل بشكل بنّاء مع طهران بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق.

البيان جاء بعد اجتماع بين وزيرة الخارجية الهندية سوشما سواراج مع نظيرها الإيراني محمد جواد ظريف.

وأضاف البيان أن الأطراف الموقعة على الاتفاق النووي "عليها أن تتعاون بشكلٍ بنّاء من أجل التوصّل إلى حل سلمي للقضايا المتعلّقة بالاتفاق".