الشاباك يعتقل فلسطينياً و 9 جرحى في مواجهات مع الاحتلال في مخيم الأمعري

"الشاباك" يعلن اعتقال الشاب الفلسطيني إسلام يوسف أبو حميد البالغ من العمر 32 عاماً بزعم قتل جندي في مخيم الأمعري غربي البيرة الشهر الماضي. ومراسلة الميادين تفيد بجرح 9 فلسطينيين بينهم ثلاثة أصيبوا بالرصاص الحي بعد مواجهات دارت في المخيم صباح اليوم.

مواجهات في الأمعري والشاباك يعتقل الفلسطيني أبو حميد

أعلن "الشاباك الإسرائيلي" صباح اليوم الأربعاء اعتقال الشاب الفلسطيني إسلام يوسف أبو حميد البالغ من العمر 32 عاماً بزعم قتل جندي في مخيم الأمعري غربي البيرة الشهر الماضي.  

وزعم "الشاباك" في بيان له أن "إسلام ألقى صخرة من سطح مبنى مجاور ما أدى إلى مقتل الجندي الإسرائيلي، وأن أشقاء إسلام ينتمون إلى حركة حماس وقاموا سابقاً بعدة عمليات قتل فيها إسرائيليون ومن بينهم ضابط الشاباك نوعام كوهين"، وفق البيان.  

مراسلة الميادين أفادت بأن قوات كبيرة من قوات الاحتلال اقتحمت مخيم الأمعري صباحاً، واشتبكت مع شبان المخيم، ما أدّى إلى إصابة 9 مواطنين بجراح، من بينهم 3 أُصيبوا بالرصاص الحي، وإصابة والدة الأسير أبو حميد التي نُقلت إلى المستشفى بسبب اعتداءات الاحتلال. 

ودارت داخل المخيم وفي محيطه مواجهات عنيفة، وفرضت قوات الاحتلال حصاراً خانقاً على المخيم، ومنعت الدخول والخروج منه، ونصبت الحواجز ونشرت آلياتها في جميع المداخل الفرعية والرئيسية للمخيم.