موقع بريطاني يكشف كيف أجبرت الإمارات الرئيس هادي على تبنّي عملية الحديدة

موقع "ميدل إيست آي" البريطاني يتحدث عن إجبار ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي على تبنّي عملية الحديدة التي يشنّها التحالف السعودي.

عارض هادي في البداية عملية الحديدة
عارض هادي في البداية عملية الحديدة

قال موقع "ميدل إيست آي" البريطاني إن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد استقبل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وأجبره على تبنّي العملية العسكرية التي يشنّها التحالف السعودي في الساحل الغربي لليمن، خاصة في محافظة الحديدة.

وأضافت مصادر الموقع أن الإمارات أجبرت هادي على الموافقة على الهجوم على مدينة الحديدة، برغم "معارضة" الأخير للعملية.

ونقل الموقع عن المصادر قولها إن السعودية هي التي رتّبت اللقاء بين هادي وولي عهد أبو ظبي في الإمارات، "حيث أذعن هادي للمطالب الإماراتية"، مضيفة أنه المقرر أن يصل هادي إلى مدينة عدن جنوب اليمن غداً الخميس، على أن يصل وزراء حكومته إلى هناك في نفس اليوم أيضاً.

وكانت القوّات المسلّحة الإماراتية قد أعلنت عن مقتل أربعة عسكريين تابعين لها في اليمن، بينهم ضابط بحري، في حين أعلن رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن محمد علي الحوثي استهداف بارجتين تابعتين للتحالف السعودي واحتراق إحداهما قرب مدينة الحديدة غرب اليمن.