مندوب سوريا: لجنة تقصّي الحقائق تعتمد على مصادر ملفقة كمنظمة الخوذ البيضاء

لجنة تقصّي الحقائق تعرض تقريرها بشأن الغوطة الشرقية أمام مجلس حقوق الإنسان وتتهم في تقريرها الحكومة السورية وحلفاءها بارتكاب جرائم ترقى إلى جرائم ضد الإنسانية، ومندوب سوريا في مجلس حقوق الإنسان يتهم اللجنة بالاعتماد على معلومات ومصادر ملفّقة كمنظمة الخوذ البيضاء.

اتهم آلا اللجنة بالاعتماد على معلومات ومصادر ملفّقة كمنظمة الخوذ البيضاء
اتهم آلا اللجنة بالاعتماد على معلومات ومصادر ملفّقة كمنظمة الخوذ البيضاء

قال مراسل الميادين إن لجنة تقصّي الحقائق عرضت تقريرها بشأن الغوطة الشرقية أمام مجلس حقوق الإنسان، مشيراً إلى أن تقرير اللجنة يتّهم الحكومة السورية وحلفاءها بارتكاب جرائم ترقى إلى جرائم ضد الإنسانية.

مراسل الميادين أضاف أن مندوب سوريا في مجلس حقوق الإنسان حسام الدين آلا اتهم اللجنة بالاعتماد على معلومات ومصادر ملفّقة كمنظمة الخوذ البيضاء.

ولفت آلا إلى أن تقرير اللجنة حافل بالتناقضات والعيوب القانونية وأنه يخوض في مسائل ليست من اختصاصات اللجنة، قائلاً إن اللجنة تبنّت اتهام الحكومة باستخدام السلاح الكيميائي في دوما قبل صدور نتائج التحقيقات وإنها لم تأخذ بالاعتبار شهادات موثّقة نفت وقوع الحادثة المزعومة.