عطوان للميادين: جبروت (إسرائيل) هزم أمام الطائرات الورقية والبالونات الحارقة

رئيس تحرير "رأي اليوم" الإلكترونية عبد الباري عطوان يقول إن قمة هلسنكي تطرح ميزان القوى بين روسيا وأميركا، مؤكداً أن ترامب يصل إلى القمة وهو بموقف الضعيف بعد أن استعدى كل دول العالم، ويؤكد أنه لو قبلت إيران التفاوض مع (إسرائيل) لما كان وجودها في سوريا موضوع نقاش.

عطوان للميادين: أربعة أعوام من حرب التحالف على اليمن لم تحقق أيّ اختراق
عطوان للميادين: أربعة أعوام من حرب التحالف على اليمن لم تحقق أيّ اختراق

قال رئيس تحرير "رأي اليوم" الإلكترونية عبد الباري عطوان إن قمة هلسنكي ( القمّة التاريخية بين الرئيس الروسيّ فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي دونالد ترامب) المزمع عقدها اليوم الإثنين تطرح ميزان القوى بين روسيا وأميركا، معتبراً أن ترامب يصل إلى قمة هلسنكي وهو بموقف الضعيف بعد ان استعدى كل دول العالم.

وأضاف عطوان في حديث له ضمن برنامج "حوار الساعة" على قناة الميادين "سمعنا عن مقايضة في قمة هلسنكي حول ملف أوكرانيا مقابل الحضور الإيراني في سوريا". 
وإذ أشار إلى أن إيران تعيش حت الحصار الأميركي منذ 30 عاماً ولم تنهز، أكد على أن ترامب يريد أن يمنع صادرات إيران النفطية بينما الدول المستوردة ومنها أوروبا لا ترضخ له.

وتابع أنه لا يمكن للسعودية أن تعوّض فارق الإنتاج النفطي الإيراني في السوق العالمي، وأمام إيران الكثير من الخيارات في مواجهة الحصار الأميركي.

ولفت إلى أن التحالف الاستراتيجي الثلاثي بين روسيا وتركيا وإيران يرسم خرائط المنطقة، معتبراً أن الأنظار اليوم على إدلب التي ستعود إلى السيادة السورية مثل حلب وحمص ودرعا ودير الزور.

كما أكّد أنه يتم تجميع المسلحين في إدلب وتركيا في موقع المهزوم بفعل تحالفها معهم، مشيراً إلى أن السؤال اليوم هو هل ترضى تركيا باستقبال هؤلاء المسلحين في أرضها؟.

وعن "صفقة القرن"، أكّد عطوان أن ما بقي من الصفقة هو تفاصيل، وتساءل ماذا يبقى من القضية الفلسطينية اذا تمّ التفريط بالقدس، مؤكّداً أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس لم يقبل النقاش في الصفقة.

وتطرق عطوان إلى بنود المصالحة المصرية فاعتبر أن أهم بند فيها هو إيقاف الطائرات الورقية التي أرعبت "إسرائيل"، لافتاً إلى أن جبروت (إسرائيل) هزم أمام الطائرات الورقية والبالونات الحارقة، ومؤكّداً انه لو قبلت إيران التفاوض معها لما كان وجودها في سوريا موضوع نقاش.
رئيس تحرير رأي اليوم الإلكترونية أشار إلى أن إسرائيل اعتدت على قطاع غزة، وصواريخ المقاومة كانت ردّاً على هذا العدوان، معتبراً أن حماس عبر إرسالها صالح العاروري إلى مصر تؤكد التزامها بمحور المقاومة.

عطوان قال إن الإعلام صوّر الشعب في غزة رافضاً لحماس بينما الواقع مختلف، مشيراً إلى أن الشعب جائع في غزة لكنهم صامدون وهم مع يشكلون ثقافة المقاومة.