إنطلاق أستانة 10 في سوتشي لبحث مكافحة الإرهاب وملف النازحين السوريين

لقاء "أستانة 10" حول سوريا يبدأ في سوتشي بلقاءات ثنائية تشاورية بين الوفود المشاركة بحضور ممثلين عن اللجنة الضامنة للهدنة في سوريا وهي روسيا وتركيا وإيران. ويترأس الجلسة المبعوث الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرينتيف. وستستمر المباحثات على مدى يومين، حيث من المتوقع أن يشهد اليوم الأول جلسات حوار مغلقة، فيما يشهد اليوم الثاني جلسة عامة يتلى فيها البيان الختامي للمحادثات.

يتوقع أن يركز لقاء "أستانة 10" على النتائج الأخيرة لعمليات مكافحة الإرهاب في سوريا
يتوقع أن يركز لقاء "أستانة 10" على النتائج الأخيرة لعمليات مكافحة الإرهاب في سوريا

بدأت اللقاءات الثنائية التشاورية الإثنين بين الوفود المشاركة في الجولة العاشرة من صيغة أستانة حول سوريا في مدينة سوتشي الروسية، لبحث أوضاع سوريا ومكافحة الإرهاب وتشكيل اللجنة الدستورية، بالإضافة إلى بحث أزمة النازحين ومناقشة الوضع في إدلب ومسألة السجناء والمحتجزين والمعتقلين.

ويحضر الاجتماع ممثلو الدول الضامنة للهدنة في سوريا وهي روسيا وإيران وتركيا وسيترأس الوفد الروسي المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرينتييف، وعن الجانب السوري بشار الجعفري، وعن الجانب التركي نائب وزير الخارجية سيدات أونال، وعن إيران مساعد وزير الخارجية حسين جابري أنصاري، إضافة إلى المبعوث الاممي الخاص ستافان دي ميستورا، وعدداً من الخبراء.

ولا يعرف حتى الآن إن كان سيحضر المفوض السامي لشؤون اللاجئين إلى سوتشي.

هذا وتستمر المباحثات على مدى يومين، حيث من المتوقع أن يشهد اليوم الأول جلسات حوار مغلقة، فيما يشهد اليوم الثاني جلسة عامة يتلى فيها البيان الختامي للمحادثات.

مراسلة الميادين قالت إن محادثات سوتشي تستمر ليومين حيث يشمل اليوم الأول منهما لقاءات فنية والثاني اللقاء العام للوفود.

كما أشار مراسل الميادين في سوتشي إلى أن مشاورات جرت بين الوفدين الروسي والسوري على هامش اللقاء، بحثا خلالها القضايا الإنسانية وعودة اللاجئين السوريين.

وقال الجعفري بعد اللقاء إن" اجتماعنا مع الوفد الروسي كان ممتازاً كالعادة".

ولفت مراسلنا إلى أن رئيس وفد الحكومة السورية بشار الجعفري يتحفظ على إعطاء أي توقعات حول نتائج الجولة العاشرة من مباحثات أستانة.

نائب رئيس المبعوث الخاص للأمم المتحدة بشأن سوريا رمزي رمزي قال إن المشاركين في المباحثات سيناقشون تشكيل اللجنة الدستورية.

بدورها، ذكرت وكالة سبوتنيك الروسية نقلاً عن مطلع أن "المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا قد يناقش في سوتشي مع ممثلي الدول الضامنة إنشاء لجنة دستورية، لكن خارج إطار أستانة".

واختتمت الجولة التاسعة من المحادثات حول سوريا في أستانة عاصمة كازاخستان منتصف شهر أيار/ مايو الماضي، بإصدار الأطراف إعلاناً مشتركاً عن تعيين الجولة التي ستعقد اليوم في سوتشي الروسية.

كما اتفقت روسيا وتركيا وإيران على إجراء مشاورات مع مسؤولين أمميين وأطراف النزاع في سوريا من أجل إطلاق عمل اللجنة الدستورية السورية.