في ظل خطواتها العدائية.. قاسمي: الظروف غير متوفرة للتباحث مع واشنطن

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي يقول إن الحديث عن ناتو عربي مجرد شعارات وما هو إلا وسيلة للرئيس الأميركي لتحقيق أهدافه بحصد عائدات النفط لنفسه. كما يؤكد على أنه لا مفاوضات مع واشنطن في ظل وجود الإدارة الأميركية الحالية.

قاسمي: واشنطن أثبتت أنها غير جديرة بالثقة ولا تعد طرفاً مطمئناً لأي عمل
قاسمي: واشنطن أثبتت أنها غير جديرة بالثقة ولا تعد طرفاً مطمئناً لأي عمل

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن "الناتو العربي وسيلة سياسية للرئيس الأميركي دونالد لترامب لتحقيق أهدافه بحصد عائدات النفط لنفسه"، مشيراً إلى أن "التحالفات ضد إيران ليست جديدة".

وأضاف قاسمي في مؤتمر صحفي الإثنين أنه "لا يوجد انسجام بين الدول العربية ما يجعل الحديث عن ناتو عربي مجرد شعارات".

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أكد أيضاً أن "الظروف غير متوفرة للمباحثات الإيرانية الأميركية في ظل الخطوات العدائية التي تقوم بها واشنطن وهناك مسافة طويلة للوصول إلى مرحلة المباحثات معها".

وتابع إنه "ومع وجود الإدارة الحالية في أميركا وسياساتها هذه فلا تتوفر بالتأكيد إمكانية التفاوض والحوار وقد أثبتت واشنطن وتثبت بأنها غير جديرة بالثقة ولا تعد طرفاً مطمئناً لأي عمل".

وحول ما يشاع عن احتمال اندلاع حرب بين إيران والولايات المتحدة قال قاسمي بأنه لا يتصور مثل هذا الأمر.