ستاندرد اند بورز: اقتصاد تركيا سينكمش في 2019

شركة "ستاندرد اند بورز" تقول إن ضعف الليرة التركية سيكون له انعكاسات سلبية على المالية العامة، كما تتوقع أن ينكمش اقتصاد تركيا في 2019.

ستاندرد اند بورز: اقتصاد تركيا سينكمش في 2019

قالت شركة "ستاندرد اند بورز"، أحد أكبر وأهم مؤسسات التقييم المالي، إن ضعف الليرة التركية له انعكاسات سلبية على المالية العامة. 

وأضافت أن ضعف الليرة يستنزف الميزانيات العمومية للشركات ويضع ضغوطاً على البنوك المحلية. 

كما أشارت إلى أنها تتوقع أن "اقتصاد تركيا سينكمش في 2019، ومخاطر متوازنة على التصنيفات الائتمانية لتركيا على مدار الـ 12 شهراً المقبلة". 

وأعلنت تخفيض تصنيفها للدين السيادي لتركيا. 

بالتزامن، قالت وكالة "موديز" المعنية بالتصنيف الائتماني إنها أخفضت تصنيفها الائتماني لتركيا وغيرت النظرة المستقبلية إلى سلبية. 

وأضافت أن "حاجات تركيا لتمويل خارجي تبقى كبيرة وخطر أزمة في ميزان المدفوعات يواصل الارتفاع، في حين أن تركيا أدارت بنجاح صدمات اقتصادية ومالية خطيرة سابقة". 

كذلك أشارت إلى أن تشديد الأوضاع المالية في تركيا وضعف سعر الصرف قد يغذيا زيادة في التضخم ويقوضا النمو.