مجلس الأمن يجدد عاماً آخر لقوات اليونيفيل في جنوب لبنان

مجلس الأمن الدولي يجدد بإجماع عاماً آخر لقوات اليونيفل في جنوب لبنان مع تعديلات طفيفة تدعو لزيادة تمثيل المرأة في تركيبتها البشرية. الولايات المتحدة رحبت بالتجديد ومندوبة بريطانيا اعتبرت أن التجديد يضمن المحافظة على السلام لكل من لبنان و(إسرائيل).

مجلس الأمن يجدد عاماً آخر لقوات اليونيفل في جنوب لبنان
مجلس الأمن يجدد عاماً آخر لقوات اليونيفل في جنوب لبنان

جدد مجلس الأمن الدولي بإجماع لعام آخر لبعثة حفظ السلام في جنوب لبنان "يونيفيل" مع تعديلات طفيفة تدعو لزيادة تمثيل المرأة في تركيبتها البشرية. واعتمد المجلس قرار التجديد بالإجماع وحمل القرار رقم 2233.

الولايات المتحدة من جهتها عبّرت عن إرتياحها للتجديد.

وقال ممثل الولايات المتحدة في الجلسة إن بلاده تتوقع تطبيق القرار بحذافيره. واتهم إيران و"حزب الله" بانتهاكه من خلال التزود بالسلاح بشكل غير شرعي، ومؤكداً على ضرورة ضمان حرية حركة القوة الدولية، وفق تعبيره.

مندوب روسيا لدى المجلس فاسيلي نيبينزيا رحب بدور اللجنة الثلاثية في عمل البعثة، مؤكداً أن دور "اليونيفيل" ليس الحلول محل القوات المسلحة اللبنانية بل دعمها.

أما مندوبة بريطانيا كارين بيرس فأكدت بدورها أن التجديد "لليونيفيل"يضمن المحافظة على السلام لكل من لبنان و(إسرائيل).