سيناتور أميركي للميادين: لدي معلومات عن الإعداد لهجوم كيميائي في إدلب

السيناتور الأميركي الجمهوري ريتشارد بلاك يكشف للميادين أن لديه معلومات عن الإعداد لهجوم كيميائي في إدلب، وأن الحديث عن كارثة إنسانية يتكرر كلما طاول التهديد الجماعات الإرهابية المتطرفة. كما يرى أن السياسات التي انتهجتها الإدارات الأميركية المتعاقبة في الشرق الأوسط أفقدت شعوب المنطقة الثقة بكل سياسة واشنطن، يأتي ذلك بالتزامن مع تأكيد مصادر محلية من جسر الشغور للميادين تأجيل مسرحية الكيميائي إلى يوم الجمعة المقبل قبل جلسة مجلس الأمن الخاصة بإدلب.

سيناتور أميركي للميادين: لدي معلومات عن الإعداد لهجوم كيميائي في إدلب
سيناتور أميركي للميادين: لدي معلومات عن الإعداد لهجوم كيميائي في إدلب

كشف السيناتور الأميركي ريتشارد بلاك أن لديه معلومات منذ أسابيع عن الإعداد لهجوم كيميائي في إدلب.

بلاك وهو عضو جمهوري في مجلس الشيوخ عن ولاية فيرجينيا أوضح في حوار خاص مع الميادين من دمشق أن الحديث عن كارثة إنسانية يتكرر كلما طاول التهديد الجماعات الإرهابية المتطرفة.

وقال السيناتور الأميركي للميادين إن التدخل الأميركي في سوريا هو سبب الحرب فيها.

بلاك قال إنَّ الأمم المتحدة تُعيق عودة النازحين واللاجئين السوريين إلى بلادهم لأنها تساعدهم في دول اللجوء، قائلاً  إنَّ الأمم المتحدة أعلنت أنها ستتوقّف عن مساعدة اللاجئين السوريين متى عادوا الى بلادهم.

هذا واستقبل الرئيس السوري بشار الأسد بلاك في دمشق، حيث بحث الطرفان آخر المستجدات والسياسات التي تنتهجها الإدارة الأميركية الحالية إزاء قضايا المنطقة.

وخلال لقائه الأسد أوضح بلاك أن السياسات التي انتهجتها الإدارات الأميركية المتعاقبة في السرق الأوسط أفقدت شعوب المنطقة الثقة بكل سياسة واشنطن، مؤكداً أن تحقيق المصالح الأميركية يتطلب من المسؤولين الأميركيين العمل على تغيير هذا الأمر.

بدوره، أعرب بلاك عن إعجابه مما رآه في سوريا خلال زيارته من عودة الحياة للكثير من المناطق التي تحررت من الجماعات المسلّحة، وتمنّى عودة السلام والاستقرار ودحر الإرهاب من كل الأراضي السورية.

هذا واستقبل الأسد الرئيس الأبخازي راؤول خادجيمبا الذي يقوم على رأس وقد رسمي رفيع بزيارة إلى سوريا تستمرّ أربعة أيام.