أوغلو يدعو إردوغان إلى التواصل مع دمشق والتفاوض معها بشأن إدلب

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يبدي رغبته في لقاء نظيره الروسيّ فلاديمير بوتين لتقريب وجهات النظر بشأن الوضع  في إدلب، وزعيم حزب الشعب الجمهوريّ التركيّ كمال كيليتش دار أوغلو يدعوه إلى التواصل مع الحكومة السورية والتفاوض معها.

أوغلو يدعو إردوغان إلى التواصل مع دمشق والتفاوض معها بشأن إدلب
أوغلو يدعو إردوغان إلى التواصل مع دمشق والتفاوض معها بشأن إدلب

أبدى الرئيس التركي رجب طيب إردوغان رغبته في لقاء نظيره الروسيّ فلاديمير بوتين لتقريب وجهات النظر بشأن الوضع  في إدلب.

وكالة "نوفوستي" نقلت عن إردوغان قوله إنّ الخلافات القائمة تناقش على مستوى وزراء الخارجية ووزارة الدفاع والاستخبارات، لافتاً إلى أنّ الاجتماع ممكن مع بوتين بعد زيارة ألمانيا في السابع والعشرين من الشهر الحاليّ.

بالموازاة، ذكر المرصد السوريّ المعارض أنّ القوات التركية تواصل تعزيز نقاطها في شمال سوريا بأرتال مؤللة في  محافظات حلب وإدلب وحماة استعدادا لمعركة محتملة هناك.

وقال المرصد إنّ تلك العملية تجري بوتيرة متسارعة مشيراً إلى دخول رتل مؤلّف من عشرات الآليات وعتاد وذخيرة وجنود عبر معبر باب الهوى وأكد أن هذه القوات توجّهت إلى منطقة مورك بريف حماة الشماليّ ومنطقة الصرمان الواقعة بريف معرّة النعمان.

وقال المرصد إنّ هذه التعزيزات تأتي بعد فشل المفاوضات التي كانت تدور بين المجموعات المسلحة وجبهة النصرة والاستخبارات التركية ضمن مساعي الأخيرة لإقناع النصرة والمجموعات بحلّ نفسها قبل بدء العملية العسكرية في إدلب.

في الأثناء، دعا زعيم حزب الشعب الجمهوريّ التركيّ كمال كيليتش دار أوغلو إردوغان إلى التواصل مع الحكومة السورية والتفاوض معها.

وقال إنّ "على حكومة إردوغان الجلوس إلى طاولة الحوار مع حكومة دمشق من دون تضييع المزيد من الوقت في ما يخصّ الأزمة الحاصلة في محافظة إدلب"، كما رأى أنّ "الحديث مع الرئيس السوريّ بشار الأسد سيحقق منافع كبيرة لتركيا لأنه ربح الحرب في بلاده".