صواريخ يمنية تستهدف تجمعات التحالف السعودي في عسير

مصدر عسكريّ يمنيّ يفيد بإطلاق 4 صواريخ "زلزال 1" على تجمّعات التحالف السعوديّ في منفذ علب وغربيّ مجازة بعسير السعودية، بالتزامن مع فشل 3 هجمات لقوات هذا التحالف في المنطقة نفسها.

صواريخ يمنية تستهدف تجمعات التحالف السعودي في عسير
صواريخ يمنية تستهدف تجمعات التحالف السعودي في عسير

أفاد مصدر عسكريّ يمنيّ بإطلاق 4 صواريخ زلزال1"على تجمّعات التحالف السعوديّ في منفذ علب وغربيّ مجازة بعسير السعودية.

وأفاد المصدر باستهداف تحرّكات لقوات التحالف المشتركة غرب مديرية التحيتا في جنوب الحديدة غرب اليمن، وبالتوازي قتل وجرح عدد من قوات هادي في عملية نوعية على مواقعهم جنوب تعز في جنوب اليمن.

وتحدثت قناة "المسيرة" عن فشل 3 هجمات لقوات التحالف السعودي على منطقة مجازة وغربها في عسير.

وفي سياق آخر، قال رئيس المكتب السياسي في الحراك الجنوبي فادي باعوم لـ"الميادين"، إنّ "جنوب اليمن يرزح تحت احتلال سعودي - إماراتي، وأكد أنّ "التحالف السعودي يفرض حصاراً على كل اليمنيين". 

وجدد باعوم رفض الجنوبيين "تواجد الاحتلال السعودي والإماراتي على أرض اليمن"، واعتبر أنّ "حكومة عبد ربّه منصور هادي، هي من استدعت هذا التدخل". 

كما أشار  إلى أنّ "الحراك الجنوبي يتعافى الآن ويعيد ترتيب أوراقه من جديد، وهو يريد قتال المحتلين لليمن فقط"، مطالباً بــ"دولة جنوبية مستقلة في اليمن". 


وزارة الداخلية في حكومة هادي تصف بيان المجلس الإنتقالي بـ"غير المسؤول"

هددت وزارة الداخلية في حكومة الرئيس عبد ربّه هادي منصور، بأنها "لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه أيّ أعمال فوضى وتخريب تطال مؤسسات الدولة ومرافقها وتعطّل مصالحها".

وفي بيان لها حول مستجدات الأوضاع في عدن، وصفت الوزارة بيان المجلس الانتقالي الجنوبي، بأنّه "غير مسؤول ويدعو إلى الفتنة والفوضى تحت غطاء شعبي وسلمي وهمي".

ودعت وزارة الداخلية في حكومة هادي إلى عدم الانجرار نحو ما وصفته بـ"الدعوات المشبوهة التي أطلقها المجلس الانتقالي بشكلٍ غير مسؤولٍ وعبثي"، كما دعت  دول التحالف السعودي إلى "تحمّل المسؤولية القانونية في تأمين سلامة الأوضاع في عدن".