شعيتو للميادين: الإغراءات التي قدمها بوتين لتركيا هي إقتصادية بالدرجة الأولى

رئيس المركز الثقافي الروسي العربي في سان بطرسبرغ مسلم شعيتو يقول إن "العلاقات التركية الروسية اليوم إيجابية "، والباحث السياسي التركي إسلام أوزكان يؤكد أن "المسؤولين في الحكومة التركية يثنون على العلاقة مع روسيا بالرغم من وجود تباينات".

شعيتو للميادين: لن تخرج روسيا من الشرق الأوسط قبل حل حلف الناتو

أوضح رئيس المركز الثقافي الروسي العربي في سان بطرسبرغ مسلم شعيتو أن "روسيا لن تخرج من الشرق الأوسط قبل حل حلف الناتو".

ولفت شعيتو في كلام له ضمن برنامج "حوار الساعة" على الميادين إلى أن  " تحاول روسيا إعادة موازين القوى لصالحها وما يقدمه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لنظيره التركي رجب طيب إردوغان ساعد الأول  ، والإغراءات التي قدمها بوتين لتركيا هي إقتصادية بالدرجة الأولى".

وأشار شعيتو إلى أن " روسيا تعمل على إزالة كل العوائق أمام تطورالعلاقة الاقتصادية مع تركيا ، وأن الاخيرة لاعب أساسي في الشرق الأوسط وستعوض الدور الأميركي في المنطقة".

وعن قضية مقتل الصحافي جمال خاشقجي والموقف الروسي منها قال إن " روسيا تعد قضية خاشقجي لعبة مخابراتية لابتزاز السعودية سياسياً ومالياً".

وختم " لن تخرج روسيا من الشرق الأوسط قبل حل حلف الناتو". 

بدوره أكد الباحث السياسي التركي إسلام أوزكان أن " المسؤولين في الحكومة التركية يثنون على العلاقة مع روسيا بالرغم من وجود تباينات، وأن علاقة تركيا وروسيا هي علاقة متحولة وفقا للظروف والمستجدات السياسية خصوصاً في سوريا ".

وإذ تطرق إلى الاوضاع في سوريا ولا سيما في إدلب أشار إلى أن " تركيا لم تستطع حل مسألة الجماعات المسلحة في إدلب ، لكن روسيا أمهلتها حتى نهاية العام الجاري".

واضاف "في الفترة التي كانت العلاقات متوترة بين البلدين كانت هناك علاقات اقتصادية مميزة، وتركيا لن تتخلى عن علاقتها مع إيران ولن تقبل بالعقوبات التي فرضها ترامب على الأخيرة".

وختم " اذا لم يبق خيار لتركيا سوى تطبيق العقوبات الأميركية فإنها ستلتزم بها رغم تضررها منها".