هنيّة للميادين: المقاومة انتصرت عسكرياً على عدوان الاحتلال وسياسياً باستقالة ليبرمان

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية يؤكد للميادين أن المقاومة حققت انتصاراً عسكرياً على الاحتلال البغيض، وحققت انتصاراً سياسياً باستقالة وزير الأمن أفيغدور ليبرمان.

هنية: إعلان ليبرمان عن الاستقالة هو إعلان هزيمة له ولهذا الكيان الغاصب

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية للميادين أن "المقاومة حققت انتصاراً عسكرياً على هذا المحتل البغيض في أقل من أسبوع"، مشيراً إلى أنه "حصل انتصار أمني من خلال إفشال عملية أمنية في خان يونس".

وقال هنية "لقد حصل انتصار عسكري بهذا الأداء البطولي من فصائل المقاومة الفلسطينية التي ردّت على جريمة المحتل وعدوانه رداً يكافئ هذا العدوان"، مؤكداً "حققنا انتصاراً سياسياً باستقالة وزير الأمن أفيغدور ليبرمان".

ورأى أن "إعلان ليبرمان عن الاستقالة هو إعلان هزيمة له ولهذا الكيان الغاصب".

وأهدى هنية الانتصار "لكل أبناء شهداء الانتصار وخاصة للشهيد أحمد الجعبري الذي نعيش اليوم ذكرى استشهاده".

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أكد أن المقاومة نجحت وقلبت المعادلة، وحددت بوصلة الشعب الفلسطيني، ومشدداً أن "المقاومة هي الطريق نحو القدس ونحو كل أرض فلسطين".

كما لفت إلى أن "المقاومة في تطور وتصاعد والشعب الفلسطيني يحتضن المقاومة".