القضاء الأميركي يأمر بإعادة تصريح دخول مراسل "سي.ان.ان" إلى البيت الأبيض

القاضي الفيدرالي الأميركي تيموثي جاي كيلي، يأمر البيت الأبيض بإعادة التصريح الصحفي الخاص بمراسل شبكة سي ان ان جيم أكوستا، ويؤكد أنّقرار البيت الأبيض منع أكوستا من دخول البيت الابيض "خاطئ".

  • قرار البيت الأبيض منع مراسل سي.ان.ان من دخول البيت الابيض خاطئ

​استأنف مراسل شبكة "سي.ان.ان" جيم اكوستا، عمله بالإنضمام إلى الطاقم الصحافي من داخل البيت الأبيض، بعد أن استعاد بطاقته الصحافية التي تخوله بالدخول وفق أمر قضائي.

وأمر القاضي الفيدرالي الأميركي تيموثي جاي كيلي، اليوم الجمعة، البيت الأبيض بـ"إعادة التصريح الصحفي الخاص بمراسل شبكة سي ان ان جيم أكوستا". 

وأكد كيلي أنّ "قرار البيت الأبيض منع مراسل سي.ان.ان من دخول البيت الابيض خاطئ". 

وقالت الشبكة في بيان لها بعد صدور الحكم القضائي: "نحن ممتنون لهذه النتيجة، ونتطلع إلى حل كامل في الأيام القادمة. شكرنا الصادق لجميع الذين دعموا ليس فقط CNN، بل صحافة أمريكية حرة وقوية ومستقلة".

واعتبرت الشبكة أنّ الحكم المؤقت "يعد انتصاراً مبدئياً لـCNN في قضيتها المرفوعة ضد الرئيس الأميركي دونالد ترامب وعدد من مساعديه". 

وجاء رد المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز، سريعاً على الحكم، بحيث أشارت إلى أنّه "استجابةً للمحكمة، سنعيد إصدار تصريح المراسل مؤقتًا، وسنزيد أيضًا من تطوير القواعد والعمليات لضمان المؤتمرات الصحفية المنصفة والمنظمة في المستقبل".

وأضافت ساندرز: "يجب أن يكون هناك حل مناسب في البيت الأبيض".

القرار القضائي المؤقت يعني أنّ مراسل "سي.ان.ان" سيحصل على حق الدخول إلى البيت الأبيض لفترة قصيرة على الأقل، إلى حين صدور القرار النهائي.

ووفقاً لمحامي "سي.ان.ان"، من المرجح أن تعقد جلسات استماع أخرى في الأسابيع القليلة القادمة. 

ويذكر أنّ القاضي المشرف على القضية، تيموثي كيلي، تمّ تعيينه في منصبه بالمحكمة الفيدرالية من قبل ترامب.

وكانت شبكة "سي.إن.إن" الإخبارية الأميركيّة، قد رفعت مؤخراً دعوى قضائية ضد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، وعدد من مساعديه، لإعادة منح تصريح الدخول إلى البيت الأبيض لمراسلها جيم أكوستا، الذي وصفه ترامب بـ"الفظ والوقح"، خلال مؤتمر صحفي له الأسبوع الماضي، وسحب منه تصريح دخوله إلى البيت الأبيض.