في اليوم الثاني من قمة العشرين: ترامب يتذرع بالأزمة الأوكرانية لعدم لقاء بوتين

في اليوم الثاني من فعاليات قمة العشرين، رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تدعو ولي العهد السعودي محمد بن سلمان إلى معاقبة قتلة خاشقجي، والرئيس الأميركي دونالد ترامب يتذرع بالأزمة الأوكرانية لعدم لقاء نظيره الروسي فلاديمير بوتين. يأتي ذلك فيما تستمر التظاهرات في شوراع العاصمة الأرجنتينية بوينوس أيرس رفضاً للسياسة الاقتصادية للدول المشاركة في القمة.

في اليوم الثاني من قمة العشرين: ترامب يتذرع بالأزمة الأوكرانية لعدم لقاء بوتين
في اليوم الثاني من قمة العشرين: ترامب يتذرع بالأزمة الأوكرانية لعدم لقاء بوتين

لليوم الثاني تشهد شوارع العاصمة الأرجنتينية تظاهرات حاشدة رفضاً للسياسة الاقتصادية للدول المشاركة في قمة العشرين في العاصمة بوينوس أيرس.

يأتي ذلك في وقت يواصل فيه قادة الدول المشاركة في القمة وسط تداخل الملفات من الحرب التجارية بقيادة أميركية إلى الانتقادات الموجهة إلى الرياض على خلفية مقتل خاشقجي والحرب على اليمن.

في موازاة ذلك، طلبت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان محاسبة المسؤولين عن قتل الصحافي جمال خاشقجي. كما دعت السعودية إلى ضرورة اتخاذ إجراءات لمنع تكرار مثل هذه الحوادث، وفق ما كشف مكتب ماي.

وحثّت ماي خلال اجتماعها مع ابن سلمان في قمة العشرين السعوديين والدول الغربيةَ على إنهاء الحرب في اليمن وإغاثة الملايين الذين تهددهم المجاعة.

من جهته أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنه لن يلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال قمة مجموعة العشرين بسبب تطورات الأزمة الأوكرانية، مشيراً إلى أنه سيجتمع به لاحقاً عندما يكون الوقت مناسباً.

اللقاء الأبرز على هامش قمة العشرين كان ثلاثياً، ضم الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والصيني شي جين بينغ ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، وذلك للمرة الأولى منذ 12 عاماً في هذا الإطار.

بدوره، أكد بوتين على أن روسيا بادرت إلى عقد هذا اللقاء لأن التطورات في أوراسيا تتطلب مزيداً من التنسيق لمواقف البلدان الثلاثة، وشدد على أهمية المساهمة في إقامة منظومة مفتوحة إلى أقصى حد ممكن للعلاقات الاقتصادية الدولية.

وكانت قد افتتحت أعمال قمة مجموعة الـ20 في الأرجنتين أمس الجمعة تحت شعار التوافق على تنمية منصفة ومستدامة.