عبد المهدي يصرّ على تشكيلته الوزارية ويؤكد أنه لن يستقيل تحت الضغط

رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي يؤكد أن من يراهن على استقالته تحت الضغط "مخطئ"، ويشدد على أنه حسم الخيار بترشيح فالح الفياض لوزارة الداخلية وفيصل الجربا للدفاع.

  • عبد المهدي: مخطئ من يراهن على استقالتي تحت الضغط (أ ف ب)

أكد رئيس الوزراء العراقيّ عادل عبد المهدي أن من يراهن على استقالته تحت الضغط "مخطئ".

وفي رسالة إلى رئيس مجلس النواب العراقيّ حصلت الميادين على نسخة منها قال عبد المهدي إنه حسم الخيار بترشيح فالح الفياض لوزارة الداخلية وفيصل الجربا لوزارة الدفاع في التشكيلة الوزارية التي سيعرضها الثلاثاء على البرلمان.

وقال عبد المهدي في رسالته إنه تمّ التأكد من سلامة جميع الأسماء من هيئتي النزاهة والمسائلة، معتبراً أن التشكيلة الراهنة التي تقدم بها هي الأقل عدداً منذ عام 2003، "لذلك سيكون من الطبيعي تعذر مشاركة الجميع في المناصب الوزارية".

النص الكامل لرسالة عبد المهدي التي حصلت الميادين على نسخة منها