مجلس النواب العراقي يرفع جلسته إلى يوم الخميس القادم

مراسل الميادين يفيد برفع مجلس النواب العراقي جلسة التصويت على استكمال التشكيلة الحكومية إلى يوم الخميس القادم.

  • عبد المهدي يحسم خياره بترشيح فالح الفياض لوزارة الداخلية وفيصل الجربا للدفاع

رفع البرلمان العراقي جلسة استكمال تصويت الثقة على باقي الحكومة الي يوم الخميس المقبل، وذلك بعد مشادة داخل البرلمان غادر على إثرها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي مع مرشحيه للوزارات الشاغرة.
عبد المهدي كان عقد اجتماعاً مع هيئة رئاسة البرلمان للتفاوض بشأن استكمال التشكيلة الوزارية.

من جهته، قال رئيس الوزراء العراقي إن حالة من الفوضى حدثت في مجلس النواب حالت دون إكمال التشكيلة الوزارية، مشيراً إلى أن الحكومة تنتظر من مجلس النواب ان يحدد موعداً لجلسة استكمال الوزارات بعد حصول الاتفاق بين أعضائه.

وكان رئيس الوزراء العراقي أكد أمس الإثنين أن "من يراهن على استقالته تحت الضغط مخطئ"، وشدد على أنه حسم الخيار بترشيح فالح الفياض لوزارة الداخلية وفيصل الجربا للدفاع، وفق رسالة بعث بها إلى رئيس مجلس النواب حصلت الميادين عى نسخة منها.

وعلمت الميادين أن مقترحاً جرى تداوله في المجلس لتمرير أربعة وزراء لأربع حقائب من أصل ثماني حقائب هي الثقافة والتخطيط والتربية والتعليم.

رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي شدد من جهته على أن "مجلس النواب أمام اختبار حقيقي".

وفي تغريدة له على "تويتر" أشار المالكي إلى أن "على مجلس النواب أن يختار التصويت على أسماء الوزراء التي قدمها رئيس الوزراء وفق السياقات الدستورية أو الذهاب نحو الفوضى"، بحسب تعبيره.