واشنطن: جيفري سيقود جهود تنفيذ انسحاب القوات الأميركية من سوريا

وزارة الخارجية الأميركية تعلن عن أنّ المبعوث الخاص إلى سوريا جيمس جيفري الذي سيتولى مسؤولية المبعوث الأميركي للتحالف الدولي سيقود وينسق جهود تنفيذ إعلان الرئيس دونالد ترامب انسحاب القوات الأميركية من سوريا.

جيفري سيقود جهود تنفيذ انسحاب القوات الأميركية من سوريا
جيفري سيقود جهود تنفيذ انسحاب القوات الأميركية من سوريا

أعلنت واشنطن أنّ المبعوث الخاص إلى سوريا جيمس جيفري سيتولى مسؤولية المبعوث الأميركي للتحالف الدولي بدءاً من اليوم.

وذكرت وزارة الخارجية الأميركية أنّ جيفري سيقود وينسق جهود تنفيذ إعلان الرئيس دونالد ترامب انسحاب القوات الأميركية من سوريا.

وفي وقت سابق، قال مسؤول في الخارجية الأميركية إنه ليس لدى واشنطن خطط للحفاظ على تواجد عسكري دائم في سوريا.

وخلال مؤتمر صحافي عبر الهاتف إعلن هذا المسؤول أن "لا جدول زمني محدد للانسحاب من سوريا ،وأن الولايات المتحدة لن تترك فراغاً في الشرق الأوسط".

وفي سياقٍ منفصل، أمل هذا المسؤول أن تتعامل السعودية بمصداقية أكبر في قضية تحقيقات مقتل خاشقجي، معرباً عن اعتقاده أن التغييرات الحكومية في الرياض لها علاقة بمقتل الأخير.

ورأى أن الخلاف بين دول الخليج يصبّ في مصلحة إيران.

من جهة أخرى، قدّم عدد من أعضاء مجلس الشيوخ عن الحزب الجمهوري مشروع قانون يهدف إلى فرض عقوبات على الرئيس السوري بشار الأسد وحلفائه، وأخرى تستهدف  البنك المركزي السوري.

كما يتضمن المشروع تعزيز  برامج المساعدات العسكرية والأمنية الأميركية  لإسرائيل عبر تمديدها لـ 10 أعوام إضافية ،ومواجهةمحاولات مقاطعة البضائع الإسرائيلية داخل الولايات المتحدة.

ويشمل المشروع تجديد العمل باتفاق التعاون الدفاعي مع الأردن المبرم عام 2015 .​