تواصل الاحتجاجات في أم درمان والخرطوم وسط انقطاع التيار الكهربائي عن السودان

محتجون سودانيون يحتشدون في بعض ساحات الخرطوم وأم درمان بعد دعوة من تجمع المهنيين السودانيين، والتيار الكهربائي ينقطع في جميع أنحاء البلاد لساعات طويلة.

المحتجون السودانيون احتشدوا بدعوة من تجمع المهنيين السودانيين (أ ف ب)
المحتجون السودانيون احتشدوا بدعوة من تجمع المهنيين السودانيين (أ ف ب)

احتشد محتجون سودانيون في بعض ساحات الخرطوم وأم درمان بعد دعوة من تجمع المهنيين السودانيين.

ورافق الاحتجاجات انتشار واسع لشرطة مكافحة الشغب وعناصر الأمن، في وقت ردد المحتجون شعارات تطالب بتنحّي الرئيس عمر البشير.

في غضون ذلك انقطع التيار الكهربائي في جميع أنحاء البلاد لساعات طويلة من جرّاء عطل وفق ما أعلنته الهيئة القومية للكهرباء في البلاد.

وليست المرة الأولى التى يحدث فيها الأمر، فقد وقعت حادثتي إطفاء شامل تزامنت إحداها مع خطاب للرئيس عمر البشير المذاع على الهواء مباشرة.

كما انقطعت الكهرباء في 10 كانون الثاني/يناير الجاري، عن ولايات في السودان بسبب عطل فني.

وكان الرئيس السوداني ردّ على دعوات التظاهر ضد حكومته في 3 كانون الثاني/ يناير الجاري واتهمها بتلقي تمويلها من الخارج وبتعليمات من بعض السفارات الخارجية، واعداً بإيجاد حلول للأزمة الاقتصادية في بلاده.