"أنصار الله": فشل اجتماع عمّان حول تبادل الجثامين

حركة أنصار الله تعلن فشل اجتماع مع حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي في العاصمة الأردنية عمّان في تحقيق تقدم بشأن تبادل الجثامين، ورئيس فريق الخبراء الأممي الجديد في الحديدة في اليمن يباشر مهامه بالاجتماع مع لجنتي صنعاء والتحالف.

  • "أنصار الله": فشل اجتماع عمّان حول تبادل الجثامين

أعلنت حركة أنصار الله فشل اجتماع مع حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي في العاصمة الأردنية عمّان في تحقيق تقدم بشأن تبادل الجثامين.

مصدر في لجنة الأسرى أوضح أن ممثلي حكومة هادي لا يحملون أي بيانات عن قتلاهم، وطالبوا فقط بالجثث الخاصة بقتلى التحالف السعودي  وبحسب المصدر فإن ممثلي حكومة هادي لا يحملون أي معلومات أو خرائط لأماكن دفن الجثامين التي بحوزتهم.

وكان وفدا حكومة صنعاء وحكومة هادي تبادلا لوائح بأسماء 15 ألف أسير لمبادلتهم، وأفاد مصدر مطلع الميادين بأن وفد لائحة الأسماء التي قدمها وفد حكومة هادي تضم عناصر معتقلين من القاعدة وداعش.

وفي 29 كانون الثاني/ يناير الماضي نقلت طائرة الصليب الأحمر الجندي السعودي الأسير موسى عواجي إلى بلاده بسبب تدهور حالته الصحية، بعد تسليمه من قبل "أنصار الله".

بالتزامن، باشر الجنرال مايكل لوليسغارد رئيس فريق الخبراء الأممي الجديد في الحديدة في اليمن مهامه بالاجتماع مع لجنتي صنعاء والتحالف وسط آمال كبيرة يعلقها المبعوث الأممي والأمم المتحدة عليه في تحريك ملف اتفاق استوكهولم وإحداث تحوّل على الواقع بعد فشل الجنرال السابق باتريك كاميرت.

‏وقال رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن محمد علي الحوثي "اقترحنا على المبعوث الأممي بعد العودة من استوكهولم تثبيت وقف إطلاق النار ووضع تصور لإعادة الانتشار والتوقيع عليه من الطرفين". 


وأضاف في تغريدة له "فوجئنا بحوارات سياسية قد تمت بدل التنفيذ لاتفاق استوكهولم في الحديدة".