"حُقن" فيسبوك بعد العطل الفني!

موقع "فيسبوك" يشهد أخطر حالات انقطاع الخدمة في تاريخه، إذ أصبحت الخدمات الرئيسة للشبكة والتطبيقات المرتبطة بها غير قابلة للإستخدام لعدد كبير من المستخدمين حول العالم طوال يوم أمس الأربعاء.

حُقن فيسبوك بعد العطل الفني
حُقن فيسبوك بعد العطل الفني

واجه عدد من مستخدمي موقع فيسبوك مشاكل في عملية النشر، وكذلك المؤسسات الإعلامية وغيرها. 

وبعد الاطلاع على التفاصيل تبين أن موقع فيسبوك شهد أخطر حالات انقطاع الخدمة في تاريخه، إذ أصبحت الخدمات الرئيسة للشبكة والتطبيقات المرتبطة بها غير قابلة للإستخدام لعدد كبير من المستخدمين حول العالم طوال يوم الأربعاء.
وتشير خريطة انقطاع خدمات "فيسبوك" عبر موقع DownDetector إلى أن المشكلة عالمية، ويقوم الموقع بمراقبة حالة خدمات مواقع التواصل فضلاً عن نشر مشاركات المستخدمين الذين يشيرون إلى فقدان الخدمة في أماكن مختلفة.

ولم يتمكن مستخدمو تطبيق فيسبوك من مشاركة الصور مع "إنستغرام" أو رؤية تحديثات الأصدقاء ونشر مواد جديدة، في حين لم تعمل نسخة سطح المكتب من "فيسبوك ماسنجر". 

كما شهد موقع فيسبوك وتويتر أيضاً موجة من الاعتراضات وردات الفعل الإيجابية والسلبية التي أطلقها المستخدمون بعد العطل المذكور.

وقد انتشرت على "ماسنجر" رسالة  تفيد أنه يجب على المستخدمين إرسالها مرة ثانية لمعالجة هذه المشكلة ليتبين لاحقاً أنها رسالة "وهمية".

شعبنا السويسري خايف على مارك وشركتهߘ⼢r /> وقاعد يساعد فيه بإرسال رساله الي متأكد كل حد منكم وصلتا✋ߘBr />
بطلو دروشه انتا ويهߙ伯p> — SANAD ALAWAMIߎ栨@sanad_alawami) March 14, 2019

"فيسبوك": انقطاع الخدمة لم يكن نتيجة لهجمات

"فيسبوك" في أول تعليق له على انقطاع الخدمة، قال إنه على إطلاع بالمشاكل التي تواجه بعض مستخدميه ويعمل على حلّها، مشيراً إلى أنه لا صحة للأخبار والرسائل التي يتم تداولها بين المستخدمين.

وفي ردّ فيسبوك على شائعات تداولها المستخدمون حول سبب العطل، قالت الشركة إن انقطاع الخدمة لم يكن نتيجة لهجمات "الحرمان من الخدمات" (DDoS) وهو نوع من الهجمات الإلكترونية التي تنطوي على إغراق خدمة مستهدفة بأحجام كبيرة للغاية من حركة المرور.

يشار إلى ان آخر مرة تعطل فيها موقع "فيسبوك" بهذا المستوى يعود لعام 2008، عندما كان عدد المستخدمين نحو 150 مليون مستخدم — مقارنة بحوالي 2.3 مليار مستخدم شهرياً في الوقت الحالي.

وبما أن مستخدمي "فيسبوك"  غير قادرين على النشر أو التفاعل عبر هذه المنصة، توجه بعض  المستخدمين إلى "تويتر" للحديث عن انقطاع الخدمة، وقد استخدمت الوسوم (هاشتاغ) #FacebookDown و#InstagramDown أكثر من 150.000 مرة حتى الآن، فيما تصدرت مشكلة "فيسبوك" و "واتسآب" موقع تويتر في الكثير من الدول العربية.


وقالت مستخدمة تويتر: "أنظروا إلى ما يحدث عندما نسمح لشركة واحدة بالتحكم في كل شيء. لقد كنت أعتقد أن هذا قد يحدث في نهاية المطاف، لكن من المحبط للغاية أن أكون جزءاً من هذا الاحتكار".