11 وزيراً يهددون بالاستقالة ما لم تستقل تيريزا ماي

11 وزيراً بريطانياً يهددون باستقالة جماعية ما لم تستقل تيريزا ماي رئيسة الوزراء وتعيين رئيس مؤقت للحكومة مكانها.

11 وزيراً يهددون بالاستقالة ما لم تستقل تيريزا ماي
11 وزيراً يهددون بالاستقالة ما لم تستقل تيريزا ماي

ذكرت صحيفة "ذي صن" البريطانية أن على رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أن تعلن اليوم الإثنين أنها ستستقيل فور الموافقة على اتفاقيتها للخروج من الاتحاد الأوروبي.

وأشارت الصحيفة إلى أن فرصة ماي الوحيدة لجعل البرلمان يوافق على الاتفاق هي تحديد موعد استقالتها.

الصحيفة البريطانية كشفت عن انقلاب يقف وراءه 11وزيراً للانقلاب على رئيسة الوزراء، وتعيين رئيس مؤقت للحكومة مكانها، مهددين بتقديم استقالات جماعية من مناصبهم إذا لم تستجب ماي لطلبهم خلال الاجتماع الحكومي اليوم.

وكانت ماي قد أعلنت قبل أيام بعد عاصفة الاستقالات في الحكومة البريطانية، أنها باقية في منصبها، ووصفت مشروع اتفاق البريكست بالطريق الصحيح. 

ونجحت ماي بانتزاع تنازلٍ من بروكسل يقضي بإدخال تعديلات قانونية ملزمة بشان "البريكست".

وشارك الآلاف في تظاهرة في العاصمة لندن للمطالبة بإجراء استفتاء جديد حول بريكست.

وكان مجلس العموم البريطاني قد صوت بأغلبية ساحقة ضد الاتفاق المعدل للخروج من الاتحاد الأوروبي. ورفض النواب البريطانيون الاتفاق المعدل بـ391 صوتاً مؤيداً في مقابل 242 صوتاً معارضاً.

وفي وقت سابق، اعتبر زعيم المعارضة البريطانية جيرمي كوربين التصويت ضد خطة "بريكست" بأنها "هزيمة كارثية لحكومة ماي"، داعياً لسحب الثقة من الحكومة الحالية. ودعا كوربن الى تقديم اقتراح جديد حول الخروج من الاتحاد الأوروبي، قائلاً "حان الوقت لإجراء انتخابات عامة".