لبنان لن يشارك في المحادثات حول سوريا الخميس المقبل

مصادر وزارة الخارجية اللبنانية تؤكد عدم مشاركة لبنان في محادثات أستانا (نور سلطان) الخميس المقبل،  وتقول للميادين نت إن "لبنان ينتظر الدعوة الرسمية من كل من روسيا وايران وتركيا للمشاركة في المحادثات المقبلة وليس التي ستعقد هذا الشهر.

  • لبنان لن يشارك في المحادثات حول سوريا الخميس المقبل

أكدت مصادر وزارة الخارجية اللبنانية عدم مشاركة لبنان في محادثات استانا (نور سلطان) الخميس المقبل على الرغم من تلقيه دعوة من موسكو خلال زيارة الرئيس ميشال عون لروسيا في أواخر آذار/ مارس الماضي.

المصادر قالت للميادين نت إن "لبنان ينتظر الدعوة الرسمية من كل من روسيا وايران وتركيا للمشاركة في المحادثات المقبلة وليس التي ستعقد هذا الشهر".

وأضافت المصادر أن وزير الخارجية سيرغي لافروف كان قد وجّه الدعوة شفوياً للبنان وتم الاتفاق على أن توجه الدول الراعية دعوةً رسمية للبنان في اختتام المحادثات المزمع عقدها الخميس المقبل، وبالتالي فإن لبنان سيشارك بصفة مراقب على غرار كل من الأردن والعراق.

واقترح وزيرا الخارجية اللبناني جبران باسيل والروسي سيرغي لافروف خلال القمة اللبنانية - الروسية التي انعقدت في موسكو، نهاية الشهر الماضي، على الرئيسين ميشال عون وفلاديمير بوتين بأن يشارك لبنان في مؤتمر "أستانا" بصفة مراقب، كي يكون على تماس أكثر مع الحل السياسي للأزمة السورية، وموضوع عودة النازحين السوريين، وإعادة إعمار سوريا.

واليوم الإثنين، أعلنت الخارجية الكازاخيّة أنّ المبعوث الأمميّ إلى سوريا غير بيدرسون أكد مشاركته في المفاوضات حول سوريا التي ستعقد في العاصمة الكازاخيّة في الـ 25 والـ 26 من الشهر الحاليّ.

كما أكدت المعارضة السورية مشاركتها بوفد يضمّ 14 شخصاً.