طرابلس تتعرض لغارات جوية وحكومة الوفاق الوطني تتهم قوات حفتر

العاصمة الليبية طرابلس تتعرض لغارات جوية ليلاً، وحكومة الوفاق الليبية ترفض وقف إطلاق النار قبل انسحاب قوات حفتر من مواقعها جنوب طرابلس.

طرابلس تتعرض لغارات جوية وحكومة الوفاق الوطني تتهم قوات حفتر
طرابلس تتعرض لغارات جوية وحكومة الوفاق الوطني تتهم قوات حفتر

تعرضت العاصمة الليبية طرابلس لغارات جوية ليل أمس السبت أدّت وفق وسائل إعلام  ليبية إلى سقوط 3 قتلى و4 جرحى.

وفيما قالت مصادر محلية إن الصواريخ أطلقت عبر طائرة مسيّرة عن بعد، لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن هذا القصف. الناطق باسم حكومة الوفاق الوطني الليبية مهند يونس اتهم قوات المشير خليفة حفتر بالوقوف وراءها، مطالباً بكشف حقيقة الطائرات الأجنبية التي تدعم حفتر في هجومه على طرابلس، كما قال.

وأعلنت حكومة الوفاق الليبية رفض وقف إطلاق النار قبل انسحاب قوات حفتر من مواقعها جنوب طرابلس، وشددت على أن هناك جهات مشبوهة تطلق دعوات لوقف النار بهدف ضرب قوات في الجبهات من الخلف.

في المقابل، قال الناطق باسم الجيش أحمد المسماري إن قواته تتقدم في المحورين الشرقي والأوسط في العاصمة وفقاً للخطط العسكرية، مشيراً إلى أن قوات السراج أصبحت تعاني من نقص في  الإمدادات.

إلى ذلك، أعلنت مصادر ليبية أن السلطات المصرية أغلقت منفذ "السلوم" الحدودي مع ليبيا.

المصادر نفسها أشارت إلى أن الجانب المصري أغلق المعبر حتى إشعار آخر، موضحاً أن الإجراء يأتي في ظل الأوضاع الأمنية التي تشهدها ليبيا.